قتلى من “تحرير الشام” بعبوة ناسفة جنوب إدلب

فريق التحرير3 يوليو 2018آخر تحديث : منذ سنتين
3056126368 - حرية برس Horrya press
اغتيالات طالت نشطاء إعلامين وقيادات عسكرية في الفصائل ـ أرشيف

علاء فطرواي – إدلب – حرية برس:

قتل خمسة عناصر من هيئة تحرير الشام وجرح اثنان آخران، اليوم الثلاثاء، بانفجار عبوة ناسفة قرب بلدة المسطومة (7 كم جنوب مدينة إدلب) شمالي سوريا.
وقال الدفاع المدني في محافظة إدلب، إن عبوة ناسفة كانت مزروعة على الطريق الواصل بين بلدة المسطومة ومدينة أريحا انفجرت أثناء مرور سيارة نوع “بيك آب” تابعة لهيئة تحرير الشام، ما أدى لمقتل خمسة عناصر وجرح اثنين آخرين.
وعملت فرق الدفاع المدني على نقل الجثث ونقلت المصابين لنقطة طبية قريبة.

وتشهد محافظة إدلب في الأشهر الماضية اغتيالات لقياديين وعناصر من هيئة تحرير الشام و حزب الإسلامي التركستاني وجيش الأحرار وشخصيات مقربة من الكتائب الإسلامية، بإطلاق نار وتفجيرات، إضافة إلى مقتل وجرح عدداً من المدنيين.
ولا يعرف مصدر العبوات أو الجهة التي تقف خلف التفجيرات في المنطقة، حيث أعلنت حكومة الإنقاذ العاملة بإدلب في شهر نيسان الماضي، حالة الطوارئ والتأهب في الشمال السوري بعد تكرار حالات الاغتيال.
رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة