بومبيو يتوجه إلى كوريا الشمالية لبحث تفكيك برنامجها النووي

فريق التحرير3 يوليو 2018آخر تحديث : منذ سنتين
35472dd2 c63b 48f3 8d7b 1956fb1a30f3 16x9   - حرية برس Horrya press
بومبيو مع كيم جونغ أون – أرشيف

حرية برس:

يتوجه وزير الخارجية الأمريكي، مايك بومبيو، إلى كوريا الشمالية، الخميس المقبل؛ سعياً إلى اتفاق بشأن خطة لنزع أسلحة بيونغ يانغ النووية، وذلك على الرغم من تصاعد الشكوك بشأن استعداد الشمال للتخلي عن برامجه للأسلحة التي تهدد الولايات المتحدة وحلفاءها.

ولدى إعلانها خطط بومبيو الخاصة بالسفر يوم الاثنين، قالت المتحدثة باسم البيت الأبيض سارة ساندرز: إن الولايات المتحدة “تواصل إحراز تقدُّم” في المحادثات مع كوريا الشمالية.

ورفضت تأكيد أو نفي صحة التقارير الإعلامية التي تناولت في الآونة الأخيرة تقييمات للمخابرات تشير إلى تعزيز كوريا الشمالية قدراتها النووية.

وقالت وزارة الخارجية إن بومبيو سيتوجه، السبت القادم، من بيونغ يانغ إلى طوكيو، حيث سيبحث نزع أسلحة كوريا الشمالية النووية مع الزعماء اليابانيين والكوريين الجنوبيين.

ونقل تقرير لقناة “إيه بي سي نيوز”، الجمعة الماضي، عن مسؤولين أمريكيين قولهم إن وكالات الاستخبارات الأمريكية تعتقد أن كوريا الشمالية زادت إنتاجها من الوقود اللازم لصنع أسلحة، بمواقع سرية عديدة، في الشهور القليلة الماضية، وأنها ربما تحاول إخفاءها؛ سعياً للحصول على تنازلات وامتيازات في المحادثات مع الولايات المتحدة.

وسوف تكون هذه أول زيارة لبومبيو إلى كوريا الشمالية منذ عقد القمة التي لم يسبق لها مثيل، بين الرئيس الأمريكي دونالد ترامب وزعيم كوريا الشمالية، الذي وافق خلالها على “العمل من أجل نزع السلاح النووي من شبه الجزيرة الكورية”.

المصدروكالات
رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة