لعنة ركلات الترجيح تلاحق الإسبان في كأس العالم

2018-07-01T21:34:06+03:00
2018-07-01T21:34:40+03:00
رياضةعيش المونديال
فريق التحرير1 يوليو 2018آخر تحديث : منذ سنتين
20522 - حرية برس Horrya press
REUTERS

تتواصل المفاجآت ويتواصل خروج كبار المنتخبات العالمية من كأس العالم، بعدما حقق المنتخب الروسي مستضيف البطولة، الفوز على المنتخب الإسباني بركلات الترجيح في ثمن نهائي كأس العالم 2018.

وتصدى إيغور أكينفييف حارس مرمى روسيا لركلة الترجيح الثالثة من كوكي، ثم عاد ليتصدى للركلة الأخيرة من إياغو أسباس، وستواجه روسيا الفائز من مباراة كرواتيا او الدنمارك، اللذين سيلعبان في وقت لاحق اليوم.

وجاء الهدفان في الشوط الأول، وانتزعت اسبانيا التقدم في الدقيقة 12، بعدما سجل “سيرجي إجناشفيتش” مدافع روسيا بالخطأ في شباكه، لكن “أرتيم جيوبا” تعادل من ركلة جزاء لاصحاب الارض في الدقيقة 42، عقب لمس “جيرار” الكرة بيده داخل منطقة الجزاء.

وانضم المنتخب الروسي لفرنسا والأوروجواي لأول مرة إلى ربع نهائي كأس العالم، منذ تفكك الاتحاد السوفيتي، في حين فشل المنتخب الإسباني في تخطي لعنة ركلات الترجيح في كأس العالم.

وخسر المنتخب الإسباني ثلاثة من أصل 4 مباريات بركلات ترجيح لعبها في تاريخ كأس العالم، في عام “1986 ضد بلجيكا” وفي عام “2002 ضد كوريا الجنوبية” وكان أخرها اليوم في كأس العالم لعام 2018 ضد روسيا.

المصدروكالات
رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة