نائب إيراني: الأسد يزيد من تناغمه مع بوتين بكل وقاحة

فريق التحرير28 يونيو 2018آخر تحديث : منذ سنتين
56FDAC0B 5D56 4752 94C5 C617229FB438 cx0 cy2 cw0 w1023 r1 s - حرية برس Horrya press
تصريحات النائب شكلت سابقة في البرلمان الإيراني – أرشيف

حرية برس:

حذر النائب في مجلس الشورى الإيراني ومندوب مدينة كاشمر في البرلمان “بهروز بنيادي” بشدة من مغبة التقارب السوري الروسي على حساب إيران، مؤكداً أن البلدين يضحيان بإيران.

و رأى “بنيادي” أن طهران تتعرض لخيانة من قبل الرئيس الروسي فلاديمير بوتين ببشار الأسد فى سوريا، مؤكداً أن كليما يضحيان بإيران.

وقال “بهروز بنيادي” في الجلسة العلنية لمجلس الشورى الإيراني: “اليوم نرى الأسد يزيد من تناغمه مع بوتين بكل وقاحة، ولا يقلل فقط من أهمية تواجد شهداء المراقد في سورية، فحسب بل ينكر ذلك في بعض الأحيان”.

وأضاف النائب الإيراني: “ليس من المستبعد أن يضحيا بنا هذان البيدقان السياسيان على مسلخ نتنياهو وترمب”، في إشارة إلى الأسد وبوتين.

وانتقد بشدة الوضع السائد في إيران، قائلاً: “في مطلع الثورة لم يخطر على بال الناس والمسؤولين أن يروا الاختلاس والواسطة والفساد الإداري والفقر ومحسوبية أبناء كبار المسؤولين والدعارة والرياء والكذب والتحرش بالأطفال وضرب الزوجات والاغتصاب في المدارس وفي صفوف القرآن، وبيع الكلى وعشرات الأمور الأخرى المثيرة للخجل”.

وحذر النائب النظام الإيراني، داعياً إلى “التكاتف وسماع صوت المظلومين من الشعب، الذين منحوا المسؤولين فرصة 40 عاماً وتحملوا المشاكل”.

وتأتي تصريحات هذا النائب لتشكل سابقة في البرلمان الإيراني، وذلك في الوقت الذي تواجه فيه إيران مظاهرات واسعة، احتجاجاً على انهيار العملة الإيرانية أمام العملات الأجنبية، وبلغت المظاهرات مختلف المدن الإيرانية وشملت البازار، قلب الاقتصاد التجاري في إيران.

المصدروكالات
رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة