مجزرة في حلب مع الساعات الأولى من رمضان

فريق التحرير6 يونيو 2016آخر تحديث : منذ 4 سنوات
F0EE0C28-DBD6-43AC-84E8-3058F63C09FB_mw1024_s_n

 

قتل عشرة مدنيين على الأقل وأصيب آخرون، في غارات شنتها طائرات حربية على مدينة حلب وريفها ظهر اليوم، الاثنين 6 حزيران، والذي يصادف اليوم الأول من شهر رمضان.

وأفاد مراسل “حرية برس” في حلب أن ثلاثة مدنيين قتلوا جراء غارات نفذها الطيران الحربي على منطقة جسر الحج في المدينة، الأمر الذي تسبب بسقوط جرحى أيضا، بالأضافة لثلاثة آخرين قتلوا جراء غارات مماثلة على حي المرجة في المدينة.

وأشار مراسلنا أن الغارات شملت كذلك أحياء قاضي عسكر والصاخور، إلى جانب إلقاء براميل متفجرة على حي مساكن هنانو.

وكانت غرفة عمليات “فتح حلب” التي تضم عددا من فصائل المحافظة، كانت أصدرت بيانًا أمس، طالبت فيه الأهالي بضرورة إلغاء صلاة التراويح في الأحياء الخاضعة للمعارضة، نظرًا للهجمات المستمرة التي تشهدها المدينة، ودعت الغرفة إلى ضرورة الضغط على نظام الأسد والمجتمع الدولي، لإيجاد حل للقضية السورية وتفعيل الهدنة التي شهدتها حلب مسبقًا، ولا سيما خلال شهر رمضان.

وشهدت المدينة منذ مطلع أيار وحتى حزيران الجاري تصعيدًا غير مسبوق لقوات الأسد والطيران الحربي، تسبب بعشرات المجازر ضمن الأحياء الخاضعة للمعارضة.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة