سقوط طائرة استطلاع اسرائيلية جنوبي سوريا

فريق التحرير19 يونيو 2018آخر تحديث : منذ سنتين
1234564321234565432345 - حرية برس Horrya press
صورة تداولتها صفحات مؤيدة لنظام الأسد على وسائل التواصل الاجتماعي، لطائرة استطلاع صغيرة محطمة ادعت أنها صور لطائرة استطلاع اسرائيلة اسقطتها مضادات قوات الأسد ومليشياته الجوية اليوم الثلاثاء في منطقة حضر جنوبي سوريا – وسائل تواصل اجتماعي

أعلنت قيادة جيش الاحتلال الإسرائيلي اليوم الثلاثاء، سقوط طائرة بدون طيار تابعة لها داخل الأراضي السورية منطقة حضر شمال هضبة الجولان المحتلة.

وقال جيش الاحتلال الإسرائيلي أن واحدة من طائراته من دون طيار تحطمت في منطقة حضر جنوب سوريا، ولم يتضح سبب سقوط الطائرة الاستطلاعية “سكاي لارك” حتى اللحظة، بحسب صحيفة “تايمز اوف اسرائيل”.

وأشار جيش الاحتلال إلى أن الطائرة كانت تقوم بأعمال مراقبة على الحدود الشمالية، ومن غير المعروف بعد سبب سقوط الطائرة المسيرة، و”سكاي لارك” هي الطائرة المسيرة الأصغر حجماً التي يملكها جيش الاحتلال الإسرائيلي، وتستخدم لأغراض التجسس والاستطلاع.

وأوضحت صحيفة “يديعوت أحرونوت” الإسرائيلية، أن الطائرة الإسرائيلية من طراز “سكاى لارك”، تحطمت بسبب مشكلة تقنية، وأكدت أن تحطمها لن يعنى بالضرورة نقل معلومات تقنية لمن يعثر عليها.

وتدوالت صفحات مؤيدة لنظام الأسد على وسائل التواصل الاجتماعي، صوراً لطائرة استطلاع صغيرة محطمة ادعت أنها صور لطائرة استطلاع اسرائيلة اسقطتها مضادات قوات الأسد ومليشياته الجوية اليوم الثلاثاء في منطقة حضر جنوبي سوريا.

ويُذكر أن الطائرة المعروفة بالعبرية باسم “راكب السماء” هي طائرة استطلاع بدون طيار تكتيكي، تم إنشاؤها من قبل شركة “Elbit Systems” الإسرائيلية وتديرها فرقة المدفعية، ويمكن إطلاق طائرة بدون طيار مصغرة من قبل شخص واحد أو اثنين، ويتوقف هذا الأمر على النوع، حيث يمكنها تزويد الجنود على الأرض بفيديو حي.

وتحطمت سبع طائرات استطلاعية من نوع “سكاي لارك” على الأقل منذ كانون الثاني/يناير 2017، بما في ذلك حادثة اليوم، وتم إسقاط واحدة أخرى أثناء الخدمة التشغيلية، كما تم الإبلاغ عن حوادث تحطم مماثلة في عامي 2013/2014.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة