ترامب وكيم يوقعان على وثيقة مشتركة عقب القمة التاريخية

فريق التحرير12 يونيو 2018آخر تحديث : منذ سنتين
1635305595 crop - حرية برس Horrya press
تضمنت الوثيقة الموقعة بين ترامب وكيم ضمانات أمنية أمريكية لبيونغ يانغ – جيتي

حرية برس:

وقع الرئيس الأمريكي دونالد ترامب مع الزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون في ختام لقائهما صباح اليوم، على وثيقة مشتركة في أعقاب القمة التاريخية التي جمعت الزعيمين في سنغافورة.

والتقى ترامب، اليوم  الثلاثاء، مع كيم جونج أون في سنغافورة وتصافحا، في أول لقاء يجمع رئيس أمريكي في السلطة مع زعيم لكوريا الشمالية.

وقال ترامب إن الوثيقة شاملة ونتائج القمة سترضي الطرفين والعلاقة مع كوريا الشمالية ستكون مختلفة بشكل كبير عما كانت عليه في السابق.

وأشار ترامب إلى أن كوريا الشمالية ستبدأ بسرعة نزع سلاحها النووي، لافتاً إلى أن القمة نجحت بشكل يتجاوز كل التوقعات.

هذا و دعا الرئيس الأميركي دونالد ترامب نظيره الكوري الشمالي لزيارة البيت الأبيض، واصفاً القمة بأنها كانت رائعة وحققت تقدماً كبيراً.

كما اعتبر كيم لقاء ترامب حدثاً تاريخياً، قائلا إن “عهد جديد يبدأ والعالم سيشهد تغييراً كبيراً”.

وتضمنت الوثيقة الموقعة بين ترامب وكيم ضمانات أمنية أمريكية لبيونغ يانغ، على أن تتعهد كوريا الشمالية بنزع كامل الأسلحة النووية في شبه الجزيرة الكورية لإحلال السلام والرخاء في فيها.

وهذه أول مرة يلتقي فيه زعيم كوري شمالي مع رئيس أمريكي لا يزال في سدة الحكم.

وفي أول رد فعل مسجل، أثنت الصين الحليف الرئيسي لكوريا الشمالية على قمة سنغافورة بين ترامب كيم ودعت من جديد إلى “نزع السلاح النووي بالكامل” من شبه الجزيرة الكورية.

وصرح وزير الخارجية الصيني وانغ يي أمام صحافيين “إن جلوس الزعيمين جنبا إلى جنب لإجراء محادثات من الند إلى الند يرتدي أهمية كبرى وله معنى إيجابي ويعلن بدء تاريخ جديد”، مشدداً على ضرورة حل المسالة النووية “عبر النزع الكامل للسلاح النووي”.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة