ضحايا بقصف على إدلب وخروج مراكز تعليمية وطبية عن الخدمة

2018-06-11T12:13:56+03:00
2018-06-11T12:18:52+03:00
أخبار سورية
فريق التحرير11 يونيو 2018آخر تحديث : منذ سنتين
Image 2018 06 11 at 11.45.20 AM - حرية برس Horrya press
أثار الدمار بقصف طائرات النظام الحربية على مدينة بنش بإدلب – 11 حزيران 2018 – عدسة: علاء فطراوي – حرية برس©

 إدلب – حرية برس:

استهدفت طائرات النظام الحربية، صباح اليوم الاثنين، مدينة بنش شمالي إدلب بالصواريخ الفراغية، مما أدى إلى وقوع شهداء وجرحى، إضافة لخروج منشآت تعليمية وطبية عن الخدمة بشكل كامل.

وأفاد مراسل حرية برس في إدلب علاء فطراوي بأن الغارات الجوية تسببت في وقوع شهيدين وعدداً من الجرحى، فضلاً عن أضرار مادية كبيرة بالمدارس والمرافق التعليمية في المدينة.

وفي تصريح خاص قال الأستاذ “محمد المزنوق” أمين سر مركز توجيه بنش: إن “غارات جوية من طائرات النظام استهدفت مدينة بنش صباحاً وأحدثت أضرار مادية فادحة في 4 مدارس في المدينة.

وأضاف “المزنوق” بأن مدراس أسعد عنداني والرسالة، بالإضافة لثانوية ممدوح شعيب وثانوية البنات تعرضت لقصف جوي أدى إلى ضرر في الأبنية والأبوب والنوافذ والجدران، وأصبحت فعلياً خارج الخدمة”.

كما طال القصف مشفى بنش بغارات جوية عنيفة ما أدى إلى خروجها عن الخدمة بشكل كامل، ويأتي بعد يوم من خروج مشفى النور عن الخدمة في بلدة تفتناز جراء غارات مماثلة من طائرات النظام الحربية.

في غضون ذلك، تعرضت اليوم كلاً من رام حمدان وتفتناز ومزراع بروما لغارات جوية من الطيران الحربي التابع للنظام، أسفر عن وقوع إصابات بشرية وخسائر مادية في الممتلكات والأبنية السكنية.

يُذكر أن القرى القريبة على بلدتي كفريا والفوعة تشهد قصف مكثف من طائرات النظام وطائرات العدوان الروسي، بالتزامن مع اشتباكات بين الثوار والميليشيات الشيعية في مزارع الصواغية.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة