دعوات لإعادة الانتخابات العراقية بعد احتراق صناديق الاقتراع

فريق التحرير10 يونيو 2018آخر تحديث : منذ سنتين
iraq elect fire 10062018 - حرية برس Horrya press
صورة للحريق الذي اتلتعهم صناديق الاقتراع في مبنى مفوضية الانتخابات العراقية – وسائل تواصل اجتماعي

دعا رئيس مجلس النواب العراقي المنتهية ولايته “سليم الجبوري” اليوم الأحد، إلى ضرورة إعادة الانتخابات البرلمانية التي أجريت في 12أيار الماضي بعد الحريق الذي شب في مخزن لصناديق الاقتراع في وقت سابق يوم الاحد، التي من المفترض أن يعاد إحصاؤها يدويا في إطار قانون أقره البرلمان في هذا الصدد الأربعاء الماضي.

وقال الجبوري في بيان أن “جريمة إحراق المخازن الخاصة بصناديق الاقتراع في منطقة الرصافة إنما هو فعل متعمد، وجريمة مخطط لها تهدف الى اخفاء حالات التلاعب وتزوير للأصوات وخداع للشعب العراقي وتغيير ارادته واختياره”.

وأضاف الجبوري الذي فقد مقعده في الانتخابات “إننا ندعو إلى إعادة الانتخابات بعد أن ثبت تزويرها والتلاعب بنتائجها وتزييف ارادة الشعب العراقي بشكل متعمد وخطير وملاحقة الجهات التي ساهمت في عمليات التزوير والتخريب”.

من جهته جدد “إياد علاوي” رئيس ائتلاف الوطنية الانتخابي ونائب رئيس الجمهورية دعوته الأطراف السياسية العراقية لتشكيل حكومة تصريف أعمال تعمل على إجراء انتخابات تشريعية جديدة بعيدة عن التزوير.

وكان المتحدث الرسمي باسم وزارة الداخلية قال في وقت سابق اليوم أن حريقا نشب في مخزن تابع لمفوضية الانتخابات يضم أجهزة إلكترونية، وبعض الوثائق الخاصة بانتخابات 12 مايو/أيار الماضي في بغداد، وأضاف المتحدث أن فرق الدفاع المدني سيطرت على ثلاثة مخازن من أصل أربعة تابعة لمفوضية الانتخابات، تقع في الجهة المقابلة لوزارة الداخلية العراقية.

وجاء هذا الحريق بعد أيام من قرار البرلمان إعادة تجميد عمل مفوضية الانتخابات، وتسمية تسعة قضاة للإشراف على العد والفرز لأكثر من عشرة ملايين صوت بشكل يدوي، بعدما قالت الحكومة وكتل سياسية إن الانتخابات رافقتها “خروق جسيمة”.

المصدروكالات
رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة