بعد نقل عناصره إلى السويداء.. قوات الأسد تبدأ عملية ضد تنظيم “داعش”

2018-06-07T22:59:17+03:00
2018-06-08T03:04:42+03:00
أخبار سورية
فريق التحرير7 يونيو 2018آخر تحديث : منذ سنتين
34703343 389384901565803 3862761524367982592 n 1 - حرية برس Horrya press

غياث الجبل – السويداء – حرية برس:

بدأت قوات الأسد اليوم الخميس، عملية عسكرية ضد عناصر تنظيم الدولة الإسلامية “داعش” في بادية السويداء، وذلك بعد جلبها قبل أيام تعزيزات عسكرية ضخمة إلى “تل أصفر” شمال شرق السويداء.

وأفادت مصادر محلية لحرية برس: أن قوات الأسد تقدمت صباح اليوم، من قرية “تل أصفر” باتجاه قريتي “بئر العورة، والأشرفية” وسيطرت عليهما، عقب انسحاب عناصر التنظيم باتجاه النقاط الخلفية في البادية.

وأشارت المصادر: أن التنظيم انسحب من هاتين القريتين دون تسجيل اشتباكات، بعد أن شنت طائرات الأسد غارات جوية على منطقة العورة، أسفرت عن سقوط جرحى في صفوف التنظيم.

وفي ذات السياق نعت صفحات موالية لنظام الأسد على وسائل التواصل الاجتماعي، العقيد الركن “نزار كمال صالح”، والملازم أول “مجد ربيع” من مرتبات الفرقة خامسة عشر في قوات الأسد، وقالت أنهم قضوا جراء انفجار لغم بسيارتهم في منطقة العورة.

وكان نظام الأسد استقدم منذ يوم الأحد الماضي، تعزيزات عسكرية ضخمة من مناطق مختلفة نحو تلتي “الأشيهب، والأصفر” شرقي مطار خلخلة العسكري، تجهيزاً للمعركة، بعد أن نقل المئات من عناصر تنظيم الدولة الإسلامية من “الحجر الأسود” جنوبي دمشق إلى عدة مناطق في بادية السويداء في 20/5/2018، وذلك بعد التوصل لاتفاق بين الطرفين لإخلاء عناصر التنظيم للأحياء الجنوبية للعاصمة دمشق.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة