عقب الاحتجاجات: ملك الأردن يدعو لحوار وطني شامل

فريق التحرير3 يونيو 2018آخر تحديث : منذ سنتين
120327 660 3289934 - حرية برس Horrya press
أردنييون يتظاهرون ضد قرارات الحكومة الجمعة الماضية    المصدر : انترنت

حرية برس:

تشهد مناطق من الأردن احتجاجات شعبية ضد إصدار الحكومة الأردنية مشروع قرار بشأن فرض “ضريبة الدخل” على المواطنين الأردنيين، وكذلك قرار رفع أسعار المحروقات والكهرباء.

مظاهرات خرجت في مناطق من العاصمة عمان ومحافظة أربد طالب خلالها المتظاهرون الحكومة بإلغاء قرار ضريبة الدخل، كذلك شهدت العاصمة عمان إضراباً للقطاع الصحي يوم الجمعة الماضي فتوقفت بعض المشافي الحكومية عن العمل لفترة محددة.

من جانبه دعا العاهل الأردني عبد الله الثاني أمس السبت، الحكومة ومجلس الأمة إلى حوار وطني شامل لمناقشة قرار ضريبة الدخل تزامناً مع احتجاجات شعبية ضد القرار.

وتأتي دعوة الملك عقب مشاورات بين النقابات المهنية ورئيس الوزراء بخصوص قانون رفع الأسعار انتهت مساء أمس دون الوصول لاتفاق بين الطرفين.

وكان 78 نائباً من مجلس النواب أعلنوا رفضهم لمشروع قرار ضريبة الدخل مبررين الرفض بأن القرار يعتبر مضراً بالوضع الاقتصادي والاجتماعي بالأردن.

ويتضمن قرار ضريبة الدخل فرض ضرائب مالية على كل مواطن يتخطى دخله الشهري ألف دولار أمريكي ومعاقبة كل شخص يتهرب من دفع هذه الضرائب.

وشهد مساء الجمعة مظاهرات أمام مبنى رئاسة الوزراء في العاصمة عمان حيث طالب المحتجون بإسقاط الحكومة وأعلنوا رفضهم لقراراتها.

ومن الجدير بالذكر أن بعض المحتجين في مدن السلط وأربد وجرش والزرقاء أغلقوا الطرقات المؤدية للعاصمة عمان وحرقوا الإطارات، حيث وصفت الحكومة هذه الأعمال بالتخريبية وأكدن انها ستتعامل معها من مبدأ القوة وضمن إطار القانون.

المصدروكالات
رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة