الجيش اليمني يسيطر على مواقع جديدة في صعدة

فريق التحرير16 مايو 2018آخر تحديث : منذ سنتين
30728229 235244010363904 5234242786408005632 n copy - حرية برس Horrya press
قوات الجيش اليمني في الساحل الغربي للبلاد – أرشيف – عدسة: مازن فارس – حرية برس©

مازن فارس – اليمن – حرية برس:

أعلن الجيش اليمني، اليوم الأربعاء، سيطرته على مواقع جديدة في مديرية ’’كتاف‘‘ شرقي محافظة صعدة شمالي البلاد.

وقالت مصادر عسكرية لحرية برس: ’’إن قوات الجيش الوطني بمديرية كتاف، نفذت عملية عسكرية مباغتة، صباح اليوم الأربعاء، تمكنت خلالها من تحرير تباب عجاج وخشم أضيق وجبل البرق الأحمر في منطقة العطفين بالمنطقة.

وذكرت المصادر أن المعارك أسفرت عن خسائر بشرية ومادّية كبيرة في صفوف الحوثيين، مشيرة إلى أن الاشتباكات لازالت مستمرة.

ويشهد اليمن منذ ثلاثة أعوام حرباً بين القوات الموالية للحكومة اليمنية، المدعومة بتحالف عربي بقيادة السعودية من جهة، ومسلحي الحوثي المتهمين بتلقي دعم عسكري إيراني من جهة أخرى.

وأدّت الحرب إلى تفاقم الأوضاع الإنسانية والمعيشية، حيث بات 21 مليون يمني بنسبة 80% من السكان، بحاجة إلى مساعدات إنسانية، فيما يفتقر قرابة 15 مليون شخص إلى الرعاية الصحية الكافية، فضلاً عن مقتل وجرح عشرات الآلاف من المدنيين، وتشرد نحو ثلاثة ملايين آخرين، وفق الأمم المتحدة.

من جانب آخر، هددت جماعة الحوثي الانقلابية باستهداف دول خليجية اخرى، وأن الخيارات العسكرية مفتوحة.

وقال المتحدث باسم القوات التابعة للحوثيين ’’شرف لقمان‘‘، إن الخيارات العسكرية مفتوحة، وأن من بينها استهداف دول مثل الإمارات ودول خليجية اخرى مشاركة في ما وصفه بـ’’العدوان‘‘، في إشارة منه إلى التحالف العسكري الذي تقوده السعودية.

وأضاف ’’لقمان‘‘ أن المرحلة القادمة ستشهد مفاجآت جديدة في جبهات القتال، خصوصاً في مدى الصواريخ البالستية، إلى جانب الطائرات المسيرة التي ستكون مهامها بين عمليات استطلاع وإغارة على الأهداف العسكرية.

ومنذ بدء العمليات العسكرية للتحالف في اليمن قبل ثلاث سنوات، أطلق الحوثيون أكثر من 100 صاروخ على الأراضي السعودية.

وتصاعدت هذه الهجمات في الأشهر الأخيرة، حيث استهدفت مواقع حيوية عدة في العاصمة السعودية الرياض، فيما هدد الحوثيون في نوفمبر/تشرين الثاني 2017 بقصف مطارات وموانئ السعودية والإمارات، رداً على غارات التحالف في اليمن.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة