’’داعش‘‘ يكبد قوات الأسد خسائر فادحة جنوبي دمشق

فريق التحرير5 مايو 2018آخر تحديث : منذ سنتين
 1 - حرية برس Horrya press
مقاتلون من تنظيم الدولة الإسلامية “داعش” في جنوبي دمشق


حرية برس
:

أعلن تنظيم الدولة الإسلامية “داعش”، اليوم السبت، عن صد محاولات التقدم لقوات الأسد على الأحياء التي يسيطر عليها جنوبي دمشق.

وقالت وسائل إعلام تابعة لتنظيم ’’داعش‘‘، إن أكثر من 65 عنصراً من قوات نظام الأسد قتلوا، يوم الجمعة، خلال مواجهات عنيفة مع التنظيم في أطراف مخيم اليرموك جنوب دمشق.

وتمكن تنظيم ’’داعش‘‘ من تدمير عدد من الآليات، وقتل 25 عنصراً من قوات نظام الأسد خلال الاشتباكات على أطراف حي الحجر الأسود.

وأعلنت صفحة ’’عرين الحرس الجمهوري‘‘ الموالية لنظام الأسد، عن مقتل العشرات من العناصر والمليشيات الموالية لها خلال معاركها مع تنظيم ’’داعش‘‘ في أحياء دمشق الجنوبية.

وتحدثت وسائل إعلام موالية، أمس الجمعة، عن التوّصل لاتفاق بين النظام وتنظيم ’’داعش‘‘ يقضي بتبادل معتقلات للتنظيم بجثث مقاتلي نظام الأسد الذين سقطوا طوال الأيام الماضية من الحملة العسكرية.

وفي حديث سابق للناشط ’’مهد الجولاني‘‘ لحرية برس، أوضح أن ’’عدد قتلى قوات نظام الأسد والمليشيات الموالية لها في معارك جنوب دمشق تجاوز 300 عنصر‘‘، لترتفع الحصيلة إلى أكثر من 400 قتيل منذ بداية الحملة العسكرية.

وتستمر قوات الأسد باستهداف أحياء جنوب دمشق بعشرات الغارات الجوية والصواريخ وقذائف المدفعية، تزامناً مع اشتباكات عنيفة مع عناصر التنظيم في القدم والعسالي والتضامن بالإضافة لحي الحجر الأسود.

ويشارك في معارك جنوب دمشق قوات الفرقة الرابعة والحرس الجمهوري وقوات النمر، بالإضافة لمشاركة مليشيات موالية لنظام الأسد منها لواء أبو الفضل العباس ولواء ذو الفقار الإيراني.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة