أنقرة تلمح لاتفاق مع واشنطن حول منبج

فريق التحرير27 أبريل 2018آخر تحديث : منذ 3 سنوات
preview w696zc1 - حرية برس Horrya press
وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو – أرشيف

حرية برس:

قال وزير الخارجية التركي ’’مولود جاويش أوغلو‘‘، اليوم الجمعة، إن تركيا ستتحرك مع الولايات المتحدة الأمريكية في مدينة منبج شمال سوريا.

وجاء تصريح ’’جاويش أوغلو‘‘ لمحطات تلفزيونية تركية عقب اجتماعه مع وزير الخارجية الأمريكي الجديد ’’مايك بومبيو‘‘ في بروكسل، الذي ذهب لمقر حلف شمال الأطلسي يوم الجمعة، بعد 12 ساعة فقط من أدائه اليمين للمنصب.

وأضاف ’’جاويش أوغلو‘‘ أنه في حال تطبيق خارطة الطريق مع الولايات المتحدة، سينسحب تنظيم ’’ب ب ك‘‘ من منبج، مشيراً إلى استخدام القوة للتدخل ضد الإرهابيين كما فعلت قوات ’’غصن الزيتون‘‘ في عفرين.

ونوّه ’’جاويش أوغلو‘‘ إلى أن فرنسا لا وجود لها في منبج، مضيفاً أن تركيا قد تقيم ’’عروضاً جيدة‘‘ من الحلفاء لتزويدها بصواريخ باتريوت أو أنظمة دفاع جوي أخرى.

وأشار ’’جاويش أوغلو‘‘ إلى أن نموذج مدينة منبج سيطبق في بقية المناطق السورية، وخصوصًا شرقي نهر الفرات، موضحاً أنه بهذه الطريقة ستتخذ تركيا مع الولايات المتحدة خطوات حول موضوع تسبب بتوتر العلاقات الثنائية.

وكانت مدينة منبج نقطة خلاف بين تركيا والولايات المتحدة الأمريكية، حيث تصر الأولى على طرد ميليشيات ’’ب ي د‘‘ منها، مقابل تمسك أمريكا بتلك القوات التي تدعمها في عموم منطقة شرق الفرات والجزيرة السورية.

وسبق أن هددت تركيا مرات عدة بتوسيع عمليتها العسكرية ضد القوات الكردية إلى مدينة منبج، وحتى إلى شرق الفرات، عقب سيطرتها على مدينة عفرين، فيما رأى مراقبون أن مسألة منبج لن تحسم عسكرياً، باعتبار أنها مضبوطة بتفاهمات أميركية تركية متبادلة تم الاتفاق عليها

المصدروكالات
رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة