ضباط فلسطينيون قتلى مع الأسد في معارك جنوب دمشق

فريق التحرير23 أبريل 2018آخر تحديث : منذ 3 سنوات
31180168 375127979637352 1209291739186069504 n - حرية برس Horrya press

صورة تظهر ضباط من حركة التحرير الفلسطينية المشاركين في معارك مخيم اليرموك جنوب دمشق ـ تواصل اجتماعي

حرية برس:

قتل ثلاثة ضباط فلسطينيين إلى جانب عدد من عناصر قوات الأسد، خلال اشتباكات مع تنظيم الدولة ضمن المعارك الدائرة على أطراف مخيم اليرموك جنوبي دمشق.

ونعت حركة التحرير الفلسطينية، اليوم الاثنين، مقتل ثلاثة ضباط برتبة ملازم أول وهم”ياسين معتوق” و”فؤاد حسن” و”عمار محمد”، خلال معارك مخيم اليرموك.

فيما ذكرت صفحات وشبكات موالية لنظام الأسد بأن أكثر من 15 عنصراً من قوات الأسد قتلوا أمس الأحد، معظمهم من طواقم الدبابات، أثناء محاولتهم الدخول إلى المخيم .

من جهتها ذكرت وكالة أعماق التابعة لتنظيم الدولة بأن 37 عنصراً من قوات الأسد والمليشيات المساندة لها قتلوا في معارك مخيم اليرموك حتى اللحظة.

كما أكدت شبكة “صوت العاصمة” عبر مصدر خاص بأن كميناً نفذه مقاتلو تنظيم الدولة أسفر عن مقتل أكثر من 50 عنصراً لقوات الأسد على خلال محاولتهم التقدم على أحد محاور حي القدم جنوب العاصمة دمشق.

وتشارك المليشيات الفلسطينية قوات الأسد في هجومها على مخيم اليرموك، حيث يقاتل تحالف القوى واللجان الشعبية الفلسطينية والذي يضم عدة فصائل مسلحة أبرزها “فتح الانتفاضة” و”الجبهة الشعبية” و”قوات الضاعقة” و “جبهة النضال الشعبي”.

يشار أن نظام الأسد مستمر بحملته على جنوب دمشق، بالتزامن مع قصف جوي عنيف يستهدف الأحياء السكنية أدى إلى سقوط شهيدين وعشرات الجرحى في صفوف المدنيين، حيث تعمل قوات الأسد على محاولة فصل حي الحجر الأسود ومخيم اليرموك عن باقي الأحياء الجنوبية.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة