ألمانيا تستبعد ’’الأسد‘‘ من أي حل سياسي في سوريا

فريق التحرير16 أبريل 2018آخر تحديث : منذ سنة واحدة
3201825152531201 - حرية برس Horrya press
وزير الخارجية الألماني هايكو ماس – انترنت

صرح وزير الخارجية الألماني ’’هايكو ماس‘‘، اليوم الاثنين، أنه لا مكان للأسد من أي حل سياسي في سوريا.

وقال ’’ماس‘‘ في كلمة أمام اجتماع وزراء خارجية الاتحاد الأوروبي في لوكسمبورغ، ’’لا يمكن لأحد أن يتصور أن من استخدم أسلحة كيميائية ضد شعبه، يمكن أن يكون جزءًا من الحل‘‘.

وشدّد ’’ماس‘‘ في كلمته على ضرورة إيجاد حل سياسي في سوريا تكون روسيا جزءًا منه.

وأضاف ’’ماس‘‘ أن الهدف هو إعادة المفاوضات التي تجري تحت رعاية الأمم المتحدة لمسارها الصحيح، موضحاً أنه يجب أن يشارك كل من يملك نفوذ بالمنطقة في جهود الحل.

وأعلنت المستشارة الألمانية ’’أنجيلا ميركل‘‘، يوم السبت، عن دعم بلادها السياسي للضربات الغربية ضد نظام الأسد، بعد يوم من إعلانها أن جيش بلادها لن يشارك في أي ضربات عسكرية في سوريا.

وشنت الولايات المتحدة الأمريكية وفرنسا وبريطانيا، ضربة عسكرية ثلاثية على أهداف تابعة لنظام الأسد، رداً على استشهاد 78 مدنيًا على الأقل وإصابة المئات بحالات اختناق، السبت الماضي، جراء هجوم كيميائي نفذته قوات الأسد على مدينة دوما في الغوطة الشرقية.

المصدروكالات
رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة