ميليشيا “قوات سوريا الديمقراطية” تبدأ هجوما للسيطرة على مناطق شمالي الرقة

2016-05-24T23:10:45+03:00
2016-05-24T23:40:41+03:00
أخبار سورية
فريق التحرير24 مايو 2016آخر تحديث : منذ 5 سنوات
عناصر من ميليشيا قوات سوريا الديمقراطية - فرانس برس
عناصر من ميليشيا قوات سوريا الديمقراطية – فرانس برس

الرقة – حرية برس: 
قال طلال سلو المتحدث باسم ميليشيا “قوات سوريا الديمقراطية” أن عملية طرد عناصر تنظيم الدولة الإسلامية “داعش” من محافظة الرقة معقل التنظيم بدأت اليوم الثلاثاء بهجوم للسيطرة على الريف شمالي الرقة.

وأضاف سلو في تصريحات صحفية اليوم أن العملية في هذه المرحلة لا تشمل الهجوم على مدينة الرقة نفسها.

وأفاد مراسل “حرية برس” في الرقة أن الهجوم انطلق من بلدة عين عيسى وهي بلدة تبعد بنحو 60 كيلومترا إلى الشمال الغربي من الرقة من ثلاثة محاور”، هي محور تل أبيض وسد تشرين وعين عيسى، تحت غطاء جوي من طيران التحالف الدولي الذي نفذ اليوم سبع ضربات على مواقع تنظيم داعش قرب عين عيسى بطائرات هجومية ومقاتلة وقاذفات وطائرات مسيرة عن بعد.

وكان سبق انطلاق الهجوم زيارة لقائد القوات الأميركية في الشرق الأوسط الجنرال جوي فوتيل، لشمال سورية يوم السبت الماضي، استمرت ساعات عدة، التقى فيها عسكريين من القوات الأميركية الخاصة متواجدين في سورية، كمستشارين لحلفائهم من ميليشيا “قوات سورية الديمقراطية” التي يهيمن عليها المقاتلون الأكراد، وجيش الثوار الذي يضم بعض الفصائل العربية.
واضاف مراسل حرية برس في الرقة إلى أن تنظيم داعش أجرى تنقلات لعناصره شملت العشرات من الآليات الثقيلة استعداداً للهجوم الوشيك على معقله في الرقة.

من جهته، أعلن وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف الثلاثاء، أن موسكو مستعدة للتنسيق مع التحالف الكردي العربي ومع التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة لشن هجوم من أجل طرد تنظيم “الدولة الإسلامية” من الرقة، معقله في سوريا.

وصرح لافروف خلال قمة في أوزبكستان “أقول بكل ثقة إننا مستعدون لمثل هذا التنسيق”. بحسب ما نقلت عنه وكالة تاس الحكومية للأنباء.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة