كيري يتحدث عن تجديد الهدنة والجبير يشدد على شمولها حلب

فريق التحرير2 مايو 2016آخر تحديث : منذ 4 سنوات
kyri - حرية برس Horrya press

أعلن وزير الخارجية الأميركي، جون كيري، الاثنين، أن المحادثات مع روسيا وشركاء الولايات المتحدة في التحالف “تقترب من نقطة تفاهم” بشأن تجديد وقف إطلاق النار في سوريا، بما في ذلك حول مدينة حلب.

وقال كيري في بداية اجتماع مع نظيره السعودي عادل الجبير في جنيف: “نقترب من نقطة تفاهم، لكن لا يزال أمامنا بعض العمل، وهذا سبب وجودنا هنا.”

وبعد انتهاء الاجتماع أكد الجبير أن الجهود ستبذل لضمان انتقال سياسي في سوريا دون بشار الأسد، وأن الهدنة يجب أن تشمل كل المناطق في سوريا، بما فيها  حلب.

وكان الجبير ندد في تصريح سابق بالتصعيد في القتال بوصفه انتهاكا لكل القوانين الإنسانية، وألقى باللوم في الضربات الجوية في حلب على القوات الحكومية. ودعا رئيس النظام السوري بشار الأسد للتنحي.

وقال الجبير إن “بوسع الأسد الرحيل من خلال عملية سياسية، وعبر عن أمله في أن يفعل ذلك، وإلا فستتم الإطاحة به بالقوة”.

ضم حلب للهدنة
إلى ذلك، نقلت وكالة انترفاكس الروسية للأنباء عن مسؤول عسكري روسي قوله اليوم الاثنين إن المحادثات مستمرة بشأن ضم محافظة حلب السورية إلى “نظام التهدئة”.

وذكرت الوكالة نقلا عن الجنرال سيرجي كورالينكو قوله أيضا إن روسيا والولايات المتحدة والقيادة السورية والمعارضة “المعتدلة” اتفقوا على تمديد “نظام التهدئة” في ضاحية الغوطة الشرقية بدمشق يومين آخرين حتى نهاية الثالث من مايو.

كما أعلن النظام السوري الاثنين تمديد سريان “نظام التهدئة” حول العاصمة دمشق لمدة 48 ساعة أخرى ليؤكد بذلك الإعلان الروسي  في هذا
الشأن.

ومدد النظام الأحد نظام تهدئة أو وقف للقتال مدته 24 ساعة في العاصمة أعلن عنه يوم الجمعة وشمل دمشق ومنطقة الغوطة الشرقية على مشارفها.

ولم يتطرق البيان الصادر عن النظام إلى وقف للقتال مدته  72 ساعة في شمال محافظة اللاذقية الساحلية.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة