عرس جماعي في أطمه شمالي سوريا

2017-12-09T00:14:49+02:00
2017-12-09T01:34:26+02:00
منوع
فريق التحرير9 ديسمبر 2017آخر تحديث : منذ سنتين
12 - حرية برس Horrya press
عرس جماعي داخل قرية عطاء في أطمة الحدودية شمالي سورية – عدسة علاء الدين الفطراوي

علاء الدين فطراوي – حرية برس:

أقامت جمعية “عطاء” للإغاثة والتنمية الجمعة، عرساً جماعياً داخل قرية عطاء السكنية في بلدة أطمه الحدودية، لخمسة عشر زوجاً مهجرين من المحافظات السورية، وهم من أصل مئة زوج سيتم تزوجيهم لاحقاً، تحت عنوان مشروع “عفاف”.

وقال “أحمد هاشم” مدير القرية لـ “حرية برس” وهو المشرف على هذا العرس : “نهدف لتشجيع الشباب على الزواج بالأرامل”، بغية تحقيق “السكن النفسي والرعاية الاجتماعية لهذه العائلات من نساء وأطفال”، وتسهيل اندماجهم في المجتمع، ومجابهة العوائق الثقافية والاجتماعية التي تواجهها الأسر التي فقدت معيلها.

و سيتم منح كل زوج مبلغ 1000 دولار أميركي لمساعدته بتأسيس المنزل، وكفالة لمدة سنة واحدة بمعدل 600 دولار شهرياً، ومصاغاً ذهبياً، بالإضافة إلى دورات توعية لكلا الزوجين.

11 - حرية برس Horrya press
عراضة شامية أحياها مهجري مدينة حمص – عدسة علاء الدين فطراوي

عبد الرحمن أحد المهجرين من معضمية الشام وهو واحد من هؤلاء الأزواج أكد لـ ” حرية برس” أن هذه الخطوة جيدة، وخففت عليه تكاليف الزواج التي كان من الصعب تأمينها، في وقت قلت فيه فرص العمل في الشمال السوري نتيجة التضخم السكاني الكبير في محافظة ادلب.

ولاقى المشروع فرحة كبرى من الأهالي في المخيمات الحدودية، وبدأت مراسم الزواج بعراضة شامية أحياها مهجري مدينة حمص، وتلى ذلك حفل إنشاد ديني.

الجدير بالذكر أن هذا العرس الجماعي ليس الأول، فقد سبق أن نُظم عرس جماعي لستين زوجاً في بلدة معرة مصرين شمالي ادلب، وعرس آخر جمع 40 زوجاً الشهر الماضي.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة