شهيدان وجرحى بتصعيد مفاجئ على ريف حمص الشمالي

فريق التحرير14 أكتوبر 2017آخر تحديث : منذ 3 سنوات
Homs Talbessa - حرية برس Horrya press
قصف روسي على مدينة تلبيسة بريف حمص الشمالي

محمود بكور – حرية برس:

استشهد طفلان وجرح عدد من المدنيين، في تصعيد مفاجئ من قبل قوات الأسد وحلفائه على مدن وبلدات ريف حمص الشمالي.

حيث استشهد طفل وجرح آخرون في مدينة الرستن شمالي حمص، نتيجة قصف استهدف تجمعاً للنازحين من قبل قوات الأسد ومليشياته المتمركزة في قرية “أكراد الداسنية”.

وفي بلدة الغنطو أيضاً استشهد طفل وسقط العديد من الجرحى، مساء اليوم السبت، نتيجة قصف بالمدفعية الثقيلة تعرضت له البلدة من قبل قوات الأسد.

كما شنت الطائرات الروسية غارة على مدينة تلبيسة، بالتزامن مع قصف بالمدفعية تعرضت له المدينة من قبل قوات الأسد والمليشيات المتمركزة في قرى النجمة والمختارية ومعسكر ملوك، في الوقت سقط فيه عدد من الجرحى المدنيين إثر قصف مدفعي استهدف قرية الفرحانية.

Homs Talbessa2 - حرية برس Horrya press
الدمار الذي أحدثه القصف على مدينة تلبيسة

في سياق آخر قامت كتائب الثوار باستهداف مواقع لقوات الأسد في الريف الشمالي بقذائف الهاون، رداً على قصف الأخير لمناطق الثوار، واندلعت على إثر ذلك اشتباكات بين الطرفين.

يُذكر أن مناطق ريف حمص الشمالي مشمولة باتفاق “خفض التصعيد” الذي لم تلتزم به قوات الأسد حتى الآن لتغاضي الضامن الروسي عما ترتكبه من خروقات.

Homs Talbessa1 - حرية برس Horrya press
أحد الثوار على جبهات مدينة تلبيسة بريف حمص الشمالي
رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة