لضعف الإمكانيات.. المحكمة الشرعية العليا بحمص تعلّق عملها الإثنين

محليات
فريق التحرير1 أكتوبر 2017آخر تحديث : منذ 3 سنوات
ريف حمص الشمالي - محمود أبو المجد - حرية برس
22207080 1036097093159561 1206296587 n - حرية برس Horrya press

علّقت المحكمة الشرعية العليا بحمص عملها، اليوم الأحد، بسبب ضعف الإمكانيات المادية وتوقف الدعم من “الجهات الوصائية” حسب بيان للمحكمة.

وقالت المحكمة في بيانها أنه سيتم تعليق العمل ليوم واحد وهو الإثنين الموافق الثاني من شهر تشرين الأول، بسبب ضعف الإمكانيات المادية وتوقف الدعم من الجهات الوصائية.

وطالبت المحكمة في بيانها الجهات المختصة بتحمل مسؤولياتها تجاه المحكمة العليا وكافة المحاكم الفرعية في ريف حمص الشمالي، موضحة بأن هذا البيان بمثابة تنبيه للجهات المسؤولة.

وفي حديث لحرية برس، أوضح القاضي “جمال الأشقر” بأن المحكمة كانت تتلقى دعماً في السابق من “الهيئة الإسلامية للقضاء” كما كانت تتلقى بعض الدعم من بعض الأفراد من “أهل الخير”، وأكد القاضي بأن الدعم قد توقف منذ سيطرة هيئة تحرير الشام على معبر “باب الهوى” في الشمال السوري، وبيّن أن “مجلس شورى حمص” قدّم مبلغاً مادياً للمحكمة لمرة واحدة فقط، فيما أشار بأن قلة الدعم أدى لزيادة الضغط على كافة المحاكم الفرعية وخصوصاً مع بداية فصل الشتاء وبداية العام الدراسي.

وطالب الأشقر كافة الفعاليات بتحمل مسؤولياتها والمساعدة لحل المشكلة لما للقضاء من أهمية بالغة، مؤكداً بأن العمل سيعود في اليوم التالي أي يوم الثلاثاء وأن تعليق العمل سيكون ليوم واحد فقط.

يشار بأن المحكمة الشرعية العليا بحمص تتبع لها المحاكم الشرعية الفرعية في مدن وبلدات ريف حمص الشمالي.
رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة