التحالف الدولي يرتكب مجزرتين في الرقة وديرالزور

فريق التحرير27 سبتمبر 2017آخر تحديث : منذ 3 سنوات
نوار الشبلي - حرية برس
Raqqa - حرية برس Horrya press
قصف لطيران التحالف قرب الملعب البلدي في مدينة الرقة

ارتكب طيران التحالف الدولي يوم الثلاثاء، مجزرة راح ضحيتها 40 مدنياً بقصفه لحارة البدو في مدينة الرقة، كما ارتكب مجزرة أخرى في مدينة الميادين بريف ديرالزور.

وذكرت مصادر محلية لحرية برس أن طيران التحالف شن عدد من الغارات على المدينة استهدفت إحداها حارة البدو في الرقة، مما أسفر عن استشهاد العشرات إثر بناء سكني وتدميره بالكامل وإحداث أضرار جسيمة في أبنية أخرى.

وذكرت حملة “الرقة تذبح صمت” أن 40 مدنياً استشهدوا في قصف لطيران التحالف الدولي استهدف مبنى سكنياً في حارة البدو في المدينة، مشيرةً إلى أن جثث الشهداء ماتزال تحت الأنقاض.

كما استهدفت غارات التحالف محيطي السور الأثري والملعب البلدي في المدينة، مما أحدث دماراً هائلاً في الأبنية.

أما في ديرالزور فقد أفاد مراسل حرية برس عن استشهاد 4 مدنيين بينهم طفل وسيدة وإصابة العديد إثر قصف لطيران التحالف استهدف حي البلعوم في مدينة الميادين.

وتأتي هذه الهجمات عقب تقرير لمنظمة “هيومن رايتس ووتش” نشرته يوم الأحد الماضي، تؤكد فيه عدم التزام التحالف الدولي بالقوانين الدولية، وتسببه في استشهاد 84 مدنياً في في هجومين على بلدة المنصورة وسوق الطبقة بريف الرقة.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة