الدفاع المدني يعثر على مقبرة جماعية شرق حلب

شهداء وجرحى بقصف روسي على ريف حلب

2017-09-26T21:58:43+03:00
2017-09-26T22:47:43+03:00
أخبار سورية
فريق التحرير26 سبتمبر 2017آخر تحديث : منذ 3 سنوات
aleppo - حرية برس Horrya press
طفل استشهد بالقصف على بلدة كفركرمين بريف حلب – المصدر: الدفاع المدني

حلب – حرية برس:

عثر الدفاع المدني اليوم الثلاثاء، على مقبرة جماعية في قرية عبلة بريف حلب الشرقي، التي كانت خاضعة لسيطرة تنظيم داعش قبل أن يتم تحريرها ضمن عملية “درع الفرات”.

وأفادت مديرية الدفاع المدني في محافظة حلب لحرية برس أنه “تم إبلاغ فريق الدفاع المدني عن طريق المدنيين المتواجدين في قرية عبلة غرب مدينة الباب عن مقبرة جماعية في إحدى الأراضي.

وأضافت أن الفرق عملت على انتشال 5 جثث من تحت التراب وتم التعرف على جثتين من قبل ذويهم، حيث أحدهم يدعى عبدو الحمود وهو من قرية الكفرة شمال مدينة حلب، بينما لم يتم التعرف على باقي القتلى بسبب تحلل الجثث وتفتتها مع مرور الزمن”.

وأظهر الفيديو الذي نشرته المديرية أن الجثث تعود لأشخاص تم إعدامهم وهم مكبلي الأيدي، ويظهر أنهم يرتدون ملابساً عادية.

وفي سياق آخر أفاد مراسل حرية برس عن تعرض مدينة الأتارب وبلدة كفركرمين بريف حلب الغربي لقصف الطيران الروسي، مما أسفر عن استشهاد مدنيين اثنين.

وذكرت مديرية الدفاع المدني بأن عناصرها تعرضوا للقصف عند قيامهم بعملية الإنقاذ في بلدة كفركرمين، ولم يصب أحد بأذى، واقتصرت على الأضرار المادية.

كما شن الطبران الروسي غاراته على قرى وبلدات تل الضمان وحوير العيس والقناطر والزربة والإيكاردا ومنطقة ريف المهندسين الريف الجنوبي، مما أسفر عن استشهاد طفل ووالدته في منطقة ريف المهندسين وعدد من الجرحى بينهم أطفال، بالإضافة إلى استشهاد 6 مدنيين و5 جرحى في حوير العيس.

ويأتي ذلك ضمن حملة شرسة يقودها الطيران الروسي وقوات الأسد على قرى وبلدات ريفي حلب الغربي والجنوبي من ليلة أمس الاثنين.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة