في دير الزور.. “شبّيح” يعدم 5 مدنيين انتقاماً للقرداحة

2017-09-26T13:06:57+03:00
2017-09-26T19:03:57+03:00
أخبار سورية
فريق التحرير26 سبتمبر 2017آخر تحديث : منذ 3 سنوات
محمد الحامد- حرية برس:
maieas - حرية برس Horrya press
جنديان تابعان للأسد يستعدّان لإعدام 5 مدنيين في بلدة الشميطية بريف ديرالزور الغربي

أقدم عنصر من قوات الأسد على إعدام 5 مدنيين في بلدة الشميطية بريف ديرالزور الغربي “شامية”، قال إنه ردّ انتقامي على قصف مسقط بشار الأسد في القرداحة بريف اللاذقية.

ووفق ما رصدت حرية برس، فقد أقدم الشبيح “مياس جركس” بنشر صور على صفحته بـ”فيسبوك” وهو يقوم بإعدام خمسة مدنيين من ريف دير الزور ميدانياً بالرصاص وقد تم تكبيلهم ووضعهم في غرفة وقال إنه قتلهم انتقاماً لمدينته القرداحة ويظهر في الصور رجل وقد كسرت رجله من ضمنهم.

وظهر برفقة الشبيح “جركس” مقاتل آخر، قالت مصادر محلية في ديرالزور إن الصورة تعود للشبيح “صالح الصياح” من أبناء مدينة ديرالزور.

وسبق أن نشر ناشطون مقطعا مصوراً يظهر عناصر لقوات الأسد يكبلون رجل طاعن في السن أمام منزله في قرية مراط بريف دير الزور الشرقي رفض الخروج من منزله بعد تقدم قوات النظام وميليشياته في المنطقة بحجة انتمائه لتنظيم الدولة الاسلامية “داعش” واقتياده إلى جهة مجهولة.

وكانت القرداحة قد تعرضت قبل يومين لقصف من قبل فصائل الجيش الحر ردًا على قصف طائرات روسية وأسدية على أرياف اللاذقية وحماة وإدلب.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة