شهداء برصاص قوات الأسد و “داعش” يقطع طريق أثريا شرق حماة

شهداء برصاص قوات الأسد وداعش يقطع طريق أثريا خناصر وغارة روسية بالخطأ على مواقع الأسد شرق حماة

2017-09-24T12:59:40+03:00
2017-09-24T13:00:53+03:00
أخبار سورية
فريق التحرير24 سبتمبر 2017آخر تحديث : منذ 3 سنوات
حماة-حرية برس:
hama - حرية برس Horrya press

استُشهد 3 مدنيين وجرح العشرات اليوم الأحد ،بإطلاق نار لقوات الأسد المتمركزة على حواجز في محيط ناحية عقيربّات بريف حماة الشرقي.

وأفاد مراسل حرية برس بإطلاق قوات الأسد النار باتجاه مئات المدنيين الهاربين من وادي العزيب بناحية عقيربّات شرق حماة، جراء الحصار والإشتباكات بين قوات الأسد وتنظيم الدولة الاسلامية “داعش”.

وأضاف المراسل بتمكّن نحو 1500 شخص من الوصول إلى للرهجان بناحية الحمرا شرق حماة الخاضعة لسيطرة الثوار.

وتحاول قوات الأسد بمساندة القوات الروسية السيطرة على ناحية عقيربّات الخاضعة لسيطرة تنظيم الدولة و التي تحاصرها قوات الأسد منذ عدة أسابيع.

وأغارت طائرة روسية بالخطأ على موقع لقوات الأسد في محيط ناحية الحمرا بريف حماة الشرقي.

وفي السياق قطع داعش طريق أثريا خناصر شرق حماة عقب هجوم واسع شنه التنظيم على عدة حواجز لقوات الأسد قرب قرية الشيخ هلال بريف حماة الشرقي.

ووصل عدد الخارجين من سكّان ناحية عقيربّات إلى 6000 شخص، توزعوا على مخيمات في منطقة الرهجان شرق حماة ومنهم من إنتقل إلى محافظة إدلب، فيما ينتظر نحو 2000 شخص الخروج من الناحية التي تتعرض للقصف والحصار من قبل قوات الأسد منذ عدة أسابيع.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة