حملة اعتقالات واسعة في الحسكة تطال سياسيين وإعلاميين

فريق التحرير16 سبتمبر 2017آخر تحديث : منذ 3 سنوات
الحسكة - حرية برس
YPG - حرية برس Horrya press

شنت وحدات الحماية الكردية وقوات الأسايش خلال اليومين الماضيين، حملة دهم واعتقالات طالت العديد من القيادات السياسية في حزب “اليكيتي” والمجلس الوطني الكردي بالإضافة إلى ناشطين إعلاميين.

وأفاد مراسل حرية برس في الحسكة أنه تم اعتقال أعضاء المكتب السياسي في الحزب الديمقراطي الكردستاني وأعضاء حزب اليكيتي في كل من مدن عامودا والدرباسية ورأس العين وبلدة تل تمر.

كما اعتقلت وحدات الحماية الكردية مراسل إذاعة آرتا إف إم “عز الدين صالح” من مدينة رأس العين، ومراسل موقع يكيتي ميديا “برزان شيخموس” من مدينة عامودا.

وداهمت الوحدات منزل مراسل مؤسسة فرات بوست “ابراهيم علي السليمان” الكائن في مدينة الشدادي وقامت باعتقاله، وحصل الأمر ذاته مع مراسل قناة أرك “أحمد صوفي” حيث تم اعتقاله من منزله في مدينة المالكية.

يُذكر أن حزب اليكيتي كان قد أصدر بياناً ندد فيه بحملات الاعتقالات المستمرة التي رأى أنها تندرج “تحت بنود إنتهاك حقوق الإنسان”، مشدداً على أنه “لا يمكن لقوات الأمر الواقع أن تصبح جهة فاعلة أو قوى رسمية قبل أن تقبل بها الجماهير الكردية و لذلك عليها أن تحترم الحقوق الأساسية للأشخاص” في المناطق الخاضعة لسيطرتها.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة