توافق على منطقة خفض تصعيد بإدلب مع انطلاق آستانة 6

فريق التحرير14 سبتمبر 2017آخر تحديث : منذ 3 سنوات
astana 1 - حرية برس Horrya press

انطلقت اليوم الخميس في العاصمة الكازاخية آستانة جولة جديدة من المحادثات السورية بلقاءات تقنية تجمع الوفود المشاركة مع الدول الراعية للمحادثات.

وبدأت الاجتماعات الثنائية بلقاءات بين الدول الضامنة وهي تركيا وروسيا وإيران، كما يشارك في المؤتمر وفود من الولايات المتحدة والأردن، والأمم المتحدة، ولأول مرة تشارك قطر بصفة مراقب بحسب معلومات وزارة الخارجية الكازاخية.

وقال ألكسندر لافرينتييف، رئيس الوفد الروسي في آستانة، أن أطراف المحادثات اقتربوا من الاتفاق حول منطقة خفض تصعيد رابعة في سوريا.

وأضاف لافرينتيف في مؤتمر صحفي، أن “أطراف المحادثات في آستانة قريبون من الاتفاق حول منطقة خفض تصعيد رابعة في سوريا، وتم الاتفاق على عدد من الوثائق التي تخص عمل القوات في مناطق خفض التصعيد”. مشيراً إلى أن “اللقاء الحالي في أستانا يعتبر اللقاء الأخير من وجهة نظر إقامة مناطق خفض التصعيد، لكنه ليس الأخير من وجهة نظر المباحثات”.

وأكد المبعوث الروسي أن “مراقبة الوضع في منطقة خفض التصعيد في إدلب تتولاه الدول الثلاث الضامنة للتسوية، روسيا وتركيا وإيران”، مضيفاً أنه “تم الاتفاق على مسألة إنشاء لجنة ثلاثية بمشاركة روسيا وإيران وتركيا حول مناطق خفض التصعيد، إضافة إلى ترشيح لبنان ومصر والإمارات العربية المتحدة كأعضاء مراقبين في مفاوضات آستانة”.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة