الجيش اللبناني يعلن وقف العمليات ضد داعش في القلمون

فريق التحرير27 أغسطس 2017آخر تحديث : منذ 3 سنوات
Lebanese army - حرية برس Horrya press

حرية برس:

أعلن الجيش اللبناني الليوم الأحد، وقف اطلاق النار في القلمون على الحدود اللبنانية-السورية، تمهيداً للمفاوضات مع تنظيم “داعش” حول 9 أسرى من الجنود اللبنانيين لدى التنظيم منذ عام 2014.

وجاء ذلك في بيان للجيش قال فيه “تعلن قيادة الجيش عن وقف إطلاق النار اعتبارا من الساعة السابعة صباحاً، إفساحاً في المجال أمام المرحلة الأخيرة للمفاوضات المتعلقة بمصير العسكريين المختطفين”.

من جهته أعلن حزب الله وقوات الأسد عن وقف اطلاق النار أيضاً في الطرف الآخر من الحدود، حيث أكد الإعلام الحربي لحزب الله “وقف إطلاق نار ابتداء من الساعة السابعة صباحاً في إطار اتفاق شامل لإنهاء المعركة في القلمون الغربي ضد تنظيم داعش”.

وأكد مدير الأمن العام اللبناني اللواء عباس ابراهيم أن “ملف العسكريين المخطوفين سيقفل اليوم”.

وذكرت مصادر محلية لحرية برس أن غاية التفاوض هو الوصول إلى اتفاق يقضي الاتفاق بفتح ممرات آمنة لانسحاب مقاتلي تنظيم داعش المتمركزين في جرود رأس بعلبك والقاع إلى محافظة ديرالزور شرق سوريا، مقابل الكشف عن مصير الجنود اللبنانيين.

ونقلت وكالة رويتزر عن مصدر أمني أن الجيش اللبناني “بدأ محادثات عبر وسيط مع تنظيم داعش”.

وكان الأمين العام لحزب الله اللبناني “حسن نصر الله” قد أعلن أول أمس الجمعة، في كلمة متلفزة، عن وجود مفاوضات داخل الأراضي السورية بين حزب الله وتنظيم داعش بطلب من الأخير، لإخراجه من الأراضي اللبنانية مقابل الكشف عن مصير الجنود اللبنانيين.

يُذكر أن الجنود اللبنانيين كانوا قد اختطفوا لدى تنظيم داعش خلال المعارك بين “تحرير الشام” (جبهة النصرة) سابقاً والتنظيم في عرسال عام 2014.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة