مسلسل العبوات الناسفة في درعا.. الضحايا مدنيّون والفاعل مجهول!

فريق التحرير26 أغسطس 2017آخر تحديث : منذ 3 سنوات
أكرم المليحان - حرية برس
16358543 424527311272387 92309861 n  - حرية برس Horrya press
الدفاع المدني يقوم بإطفاء الحرائق بعد انفجار عبوة ناسفة في درعا – أرشيف

وقع صبيحة الجمعة انفجار على الطريق الواصل بين بلدتي بصر الحرير من جهة ومسيكة بمنطقة اللجاة بريف درعا الشرقي من جهة أخرى، ناتجٌ عن عبوة ناسفة زُرعت علي حافة الطريق.

وفور وقوع التفجير توجهت فرق الدفاع المدني لإسعاف المصابين إلى أقرب نقطة طبية، بينما قامت الشرطة الحرة في بصر الحرير بالتوجه إلى مكان التفجير وقطع الطريق ليتمكنوا من التحقق من وجود غيرها من العبوات الناسفة.

وحول هذا الحادث أفاد مصدر في الدفاع المدني أن التفجير أسفر عن إصابة 4 مدنيين بينهم إمرأة إصابتها خطيرة، ويرجح البعض أن عناصر تابعة لقوات النظام قامت بالتسلل من ثكناتها شرق بصر الحرير إلى الطريق الواصل بين البلدتين وزرع العبوة، فيما وجّهَ أخرون أصابع الاتهام إلى عملاء للنظام دستهم أجهزة المخابرات للقيام بهذا النوع من العمليات. في الوقت الذي تتعالى الأصوات التي تطالب فصائل الجيش الحر بتكثيف إجراءاتها الأمنية والعسكرية التي تحد من هذه الظاهرة، فقد قامت بالفعل عدة فصائل من الجيش الحر في محافظة درعا بمثل هذه الخطوات التي أعطت نتيحةً إيجابية.

يذكر أن مسألة العبوات الناسفة أمرُ بات يؤرق الأهالي في الجنوب السوري بسبب كثرة التفجيرات الحاصلة باستخدام العبوات الناسفة، والتي كان آخرها عبوةُ أودت بحياة شخص على طريق غرز بالريف الشرقي من درعا، وقد فكّك “جيش الثورة” على إثرها 12 عبوة آخرى كانت معدةً للتفجير، بالإضافة إلى العبوة الناسفة التي أودت بحياة الإعلامي أسامة الزعبي مع أخيه وابن أخيه على طريق رخم الكرك، وغيرها من العبوات التي استهدفت العسكريين والمدنيين بما فيهم فرق الدفاع المدني.
رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة