الدفاع اللبنانية تطلب دعماً روسياً في محاربة داعش

فريق التحرير23 أغسطس 2017آخر تحديث : منذ 3 سنوات
The Lebanese Yacoub Sarraf and the Russian Sergey Shweigo - حرية برس Horrya press

طلب وزير الدفاع اللبناني “يعقوب الصراف” اليوم الأربعاء، دعماً عسكرياً من روسيا في محاربة تنظيم داعش على الحدود اللبنانية-السورية، وفقاً لما ذكرته وسائل إعلام روسية.

وجاء ذلك في لقاء الصراف مع نظيره الروسي “سيرغي شويغو” على هامش المنتدى العسكري التقني الدولي “أرميا-2017” في موسكو.

وصرح الصراف لوكالة “سبوتنيك” الروسية قائلاً “تقدمنا بطلب إلى وزارة الدفاع الروسية، ونتأمل خيرا بتنفيذ هذه المساعدات فورا، في أسرع وقت ممكن”، مضيفاً أن “الطرف الروسي أبدى استعداده واهتمامه بتلبية ما يمكن تلبيته من هذه الطلبات”.

وأوضح أن الدعم المطلوب هو “الذخيرة، أهم شيء، لأنها في خضم المعركة القائمة للجيش اللبناني ضد تنظيم “داعش” الإرهابي، اليوم، والقذائف المتنوعة والصواريخ، التي تستعمل في مكافحة الإرهاب”.

وأشار إلى عدم “وجود فترة زمنية محددة في الحرب ضد الإرهاب، إن المعركة والانتصار حتميان وقائمان. هذا لا يعني أن العمليات لن تستكمل لإزالة كل المفخخات والاستيلاء على كل الأسلحة وكل المخابئ”.

يُذكر أن الجيش اللبناني يخوض معاركاً على الحدود اللبنانية – السورية لطرد تنظيم داعش منها.

المصدرسبوتنيك
رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة