الولايات المتحدة تترقب أول ظاهرة كسوف كلي للشمس منذ 99 عاماً

منوع
فريق التحرير21 أغسطس 2017آخر تحديث : منذ 3 سنوات
Total eclipse - حرية برس Horrya press

تشهد الولايات المتحدة يوم الاثنين كسوفاً كلياً للشمس من ساحل المحيط الهادئ إلى المحيط الأطلسي، والذي لم تشهده منذ 99 عاماً.

والولايات التي ستشهد الكسوف الكلي هي ولاية أوريغون إلى ولاية كارولينا الجنوبية مروراً عبر مناطق أيداهو، وايومنغ ونبراسكا وكانساس وميسوري وإلينوي وكنتاكي وتينيسي وجورجيا وكارولينا، أما باقي الولايات فستشهد الكسوف الجزئي.

وففي جنوب كاليفورنيا سيكون مدى الكسوف يتراوح من حوالي 58٪ إلى حوالي 90٪ في أقصى نقطة في الولاية بالقرب من ولاية أوريغون. أما في لوس أنجلس سوف يكون 62٪.

Eclipse - حرية برس Horrya press
بيانات مسار كسوف المحددة من قبل ناسا وقسم التطبيقات الفلكية البحرية المرصد الأمريكي، المصدر: المرصد الوطني للطاقة الشمسية، والمؤسسة الوطنية للعلوم.

ويعد هذا الحدث بغاية الأهمية للباحثين حيث سيقوم فريق من معهد البحوث في بولدر بولاية كولورادو باستخدام طائرتي أبحاث تابعة لناسا وب-57F المزودة بتلسكوبات، وستلتقط صوراً للغلاف الجوي الخارجي للشمس وصوراً حرارية، للكشف عن مدى اختلاف درجة الحرارة عبر سطح الكوكب، وفقاً لما ذكرته ناسا.

ونقلت وكالة ناسا عن الباحث في جامعة كولورادو “دان سيتون”، وهو أحد الباحثين في المشروع أنه عبر هذه الصور سيتم التوصل إلى نتائج مهمة حيث “إن تمديد فترة المراقبة والارتفاع الشديد قد يسمح لنا برؤية بعض الأحداث أو تتبع الأمواج التي ستكون غير مرئية في غضون دقيقتين فقط”.

وقال المرصد الوطني للطاقة الشمسية في الولايات المتحدة أنه سيتم التقاط “صور للهالة الشمسية الداخلية باستخدام شبكة تضم أكثر من 60 تليسكوبا يديرها علماء من المواطنين ومجموعات المدارس الثانوية والجامعات”، وذلك في إطار مشروع مشترك “يضم متطوعين من أكثر من 20 مدرسة ثانوية و 20 جامعة ومجموعات تعليمية غير رسمية ونوادي علم الفلك في جميع أنحاء البلاد و 5 مختبرات وطنية للبحوث العلمية و 5 شركات رعوية”، بهدف الوصول إلى بيانات دقيقة.

وأضاف  “سيقوم العلماء والطلاب والمتطوعون بتتبع الشمس باستخدام 68 تليسكوباً متطابقاً وبرمجية وحزم أدوات متباعدة على طول مسار 2500 ميل. وسيصدر كل موقع أكثر من 1000 صورة” للهالة الشمسية الداخلية.

والهالة الشمسية الداخلية أو ما يسمى بـ”إكليل الشمس” هي المنطقة الوسطية بين الشمس والفضاء الخارجي، وتمتد إلى حوالي 1 – 3 خارج قطر الشمس، ولايمكن رؤيتها إلا في وقت الخسوف الكلي للشمس .

ومن المتوقع أن يبدأ الكسوف في الساعة 1:23 مساء بتوقيت الولايات المتحدة وحتى الساعة 4 مساء، ويصل ذروته في الساعة 2:44 بعد الظهر.

ترجمة وإعداد: نوار الشبلي

المصدرNASA+ NATIONAL SOLAR OBSERVATORY
رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة