بعد سلسلة من الانشقاقات في صفوفها .. “حركة أحرار الشام” تصدر تعيينات جديدة

2017-08-15T23:55:01+03:00
2017-08-15T23:57:38+03:00
أخبار سورية
فريق التحرير15 أغسطس 2017آخر تحديث : منذ 3 سنوات
RT675 - حرية برس Horrya press

حرية برس:

أصدرت “حركة تحرير الشام” اليوم الثلاثاء، قرارات لتعيينات جديدة لقيادات الحركة، بالتزامن مع الانشقاقات في صفوف الكتائب المنتمية إليها.

وأعلنت الحركة في قرارها رقم 28 الصادر عن القائد العام للحركة “حسن صوفان” قبول استقالة “جابر علي باشا” من “مهمته كنائب أول للقائد العام للحركة”، وتعيين المهندس “علاء فحام” الملقب (أبو العز) بدلاً منه، بالإضافة إلى قبول استقالة “أنس نجيب” من “مهمته كنائب ثان للقائد العام للحركة”.

أما في القرار الثاني اليوم رقم “29” جاء فيه: بناء على صلاحيات قائد الحركة المنصوص عليها في النظام الداخلي” يعيين “أبو عدنان زبداني” قائداً عسكرياً عاماً للحركة.

في حين نص القرار الثالث ورقمه “30” على قبول استقالة المهندس “مهند المصري” (أبو يحيى الحموي) من مهمته كرئيس للجناح السياسي للحركة، وتعيين المهندس “كنان النحاس” (أبو عزام الأنصاري) بدلاً منه، كما نص القرار رقم “31” والأخير لهذا اليوم، على تعيين “أبو علي الساحل” أمين سر للقائد العام للحركة.

وتأتي هذه القرارات عقب انشقاقات في صفوف “حركة أحرار الشام”، آخر كان اليوم الثلاثاء حيث انشقت كتائب من “لواء عبدالله عزام” وكتائب من “لواء الإيمان” و”كتيبة أسود الحرب” و”لواء أهل البيت” وشكلت ماسمته “جيش حماه، وبايعت “هيئة تحرير الشام.

وذلك بعد تعيين “حسن صوفان” قائداً لأحرار الشام في مطلع شهر آب/أغسطس الجاري، والذي أكد في كلمة له على أن أولى الخطوات التي سيقوم بها هي “إصلاح شامل لمؤسسات الحركة”، والتركيز “على إعادة الثورة إلى أهدافها الأولى”، و”إيجاد حل ينتشل ثورتنا الغالية من مستنقع العزل والاستهداف الذي يريد لها خصومها أن تغرق فيه”.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة