السلطات التركية تعتقل أحد المشتبهين بقتل ناشطين سوريين عام 2015

2017-08-14T21:33:19+03:00
2017-08-15T00:15:21+03:00
أخبار سورية
فريق التحرير14 أغسطس 2017آخر تحديث : منذ 3 سنوات
sanliurfa turkey alraqqa - حرية برس Horrya press

اعتقلت السلطات التركية اليوم الاثنين أحد المشتبهين بمقتل ناشطين سوريين اثنين من حملة “الرقة تذبح بصمت” ضد تنظيم داعش في عام 2015، في ولاية شانلي أورفا جنوب تركيا.

وأفاد مراسل حرية برس أن الشرطة التركية اعتقلت أحد السوريين المنتمين إلى تنظيم داعش بعد منتصف ليلة أمس، بعد أن داهمت مكان إقامته.

وبحسب وكالات الأنباء التركية فإن شرطة مكافحة الإرهاب ألقت القبض على المدعو “معاذ الحسين” بعد دخوله الأراضي التركية قبل 3 أيام، والذي كان قد هرب إلى سوريا بعد الحادثة.

ويواجه الحسين تهمة القتل العمد والانتماء إلى تنظيم إرهابي، كونه أحد المشتبهين في قضية مقتل إبراهيم عبد القادر وفارس حمادي، اللذان تم العثور عليها مقطوعي الرأس في منزل الأخير وسط مدينة أورفا.

يُذكر أن السلطات كانت قد اعتقلت 3 سوريين في الولاية نفسها، متهمين بالانتماء إلى خلية اغتيالات، ونشرت صورهم في وسائل الإعلام، وتأتي هذه الاعتقالات ضمن حملة شنتها قوات الأمن في الولاية.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة