جرحى عسكريين في عملية دهس غرب باريس

فريق التحرير9 أغسطس 2017آخر تحديث : منذ 3 سنوات
Paris France - حرية برس Horrya press

ذكرت وسائل إعلام فرنسية إن سيارة مسرعة صدمت عسكريين فرنسيين خلال مشاركتهم في عملية “سانتينيل” لمكافحة الارهاب صباح اليوم الأربعاء.

وذكر المقر العام لشرطة باريس في تصريح لوسائل الإعلام أن 6 اشخاص أصيبوا بعدة جروح نتيجة الدهس اثنان منهم في حالة خطرة , فيما تمكن السائق من الفرار بسيارته بعد الهجوم وتجري ملاحقته.

وفي التفاصيل قال رئيس بلدية لوفالوا “باتريك بالكاني” إن عملية الدهس جرت أما ثكنة عسكرية وسط المدينة، حيث أسرعت سيارة مجهولة عند خروج العسكريين.

وأضاف بالكاني لقناة بي اف ام التلفزيونية أن الأمر حدث بسرعة كبيرة، فالمركبة لم تتوقف اندفعت بعنف باتجاه العسكريين وزادت حركتها بسرعة مما أسفر عن سقوط 6 عسكريين جرحى.

يُذكر أن فرنسا تعرضت منذ كانون الثاني في عام 2015 إلى سلسلة من الاعتداءات، أوقعت 236 قتيلاً حيث استهدف آخر اعتداء موقعاً لقوات الأمن ذات قيمة رمزية في فرنسا.

إعداد: سليم قباني

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة