الكرملين ينفي علاقته بأي “مرتزق” روسي يقاتل في سوريا

2017-08-02T17:49:36+03:00
2017-08-05T13:11:02+03:00
أخبار سورية
سليم قباني2 أغسطس 2017آخر تحديث : منذ 3 سنوات
bordov - حرية برس Horrya press
اللواء البحري الروسي سيرغي بوردوف قتل في سوريا في نيسان/أبريل 2017

سليم قباني – حرية برس:

نفى الكرملين اليوم الأربعاء، علاقته بأي روسي تطوع للقتال إلى جانب قوات الأسد في المعارك ضد الثوار في سوريا.

وذكر المتحدث باسم الكرملين “ديمتري بيسكوف” في بيان له أنه ليس هناك علاقة بين وزارة الدفاع الروسية والمتطوعين الروس في سوريا إن وجدوا , منوهاً إلى أنه على وكالات الأنباء اعتماد البيانات الصادرة من وزارة الدفاع الروسية في مسألة الخسائر البشرية في صفوف القوات الروسية.

وأضاف بيسكوف أنه “إذا كان هناك مواطنين روس في سوريا كمتطوعين فإن هذا الشيء لا يمت بأي صلة للدولة ووزارة الدفاع الروسية” .

وجاء هذا البيان على خلفية تقرير نشرته وكالة رويترز حول ارتفاع عدد القتلى الروس في سوريا من عسكرين ومتقاعدين إلى نحو 40 روسياً على الأقل بينهم 21 خبيراً عسكرياً من المتعاقدين و17 من جنود الجيش، مستندةً في ذلك على شهادات من “أسر القتلى وأصدقائهم ومسؤولين محليين”.

في حين كانت وزارة الدفاع الروسية قد أعلنت عن مقتل 10 روسيين من عسكريين ومتقاعدين في سوريا خلال العام الحالي.

ويذكر أن روسيا أعلنت تدخل قواتها في سوريا في العام 2015 لإنقاذ الأسد من السقوط، متذرعة بحجة محاربة الإرهاب. حيث تمركزت بشكل رئيسي في قاعدة حميميم العسكرية في ريف مدينة اللاذقية وجعلتها مهبطاً لطائراتها وقاعدة لعمليات القوات الروسية.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة