شكوى قطرية لمنظمة التجارة وشهران أمام دول “المقاطعة” للتفاوض

فريق التحرير31 يوليو 2017آخر تحديث : منذ 3 سنوات
qatar - حرية برس Horrya press

الدوحة – حرية برس:

تقدمت قطر بشكوى إلى منظمة التجارة العالمية اليوم الاثنين ضد المقاطعة التجارية التي تفرضها عليها السعودية والبحرين والإمارات، وتتضمن هذه الشكوى “طلب إجراء مشاورات” مع الدول الثلاث، كخطوة أولى في النزاع التجاري، بحيث تعطي قطر تلك الدول مهلة 60 يوما لتسوية الشكوى أو مواجهة دعوى قضائية في منظمة التجارة وعقوبات تجارية انتقامية محتملة.

وقال علي الوليد آل ثاني ممثل قطر لدى “منظمة التجارة العالمية” إن الشكوى تهدف إلى طلب إجراء مشاورات ومناقشة وتوضيح قانونية هذه الإجراءات وإيجاد وسيلة لجعل دول المقاطعة تتقيد بتعهداتها.

وأضاف ممثل قطر: “لقد دعونا دائما إلى الحوار، وإلى المفاوضات، وهذا جزء من إستراتيجيتنا أن نتحدث إلى الأعضاء المعنيين وأن نحصل على المزيد من المعلومات بشأن هذه الإجراءات وقانونية هذه الإجراءات وأن نجد حلا للنزاع”.

وقال ممثل قطر لدى المنظمة إن الدوحة ستثير مسألة المقاطعة أيضا أثناء اجتماع “للمنظمة الدولية للطيران المدني” (إيكاو) التابعة للأمم المتحدة اليوم الاثنين.

ويشير نص الشكوى التي أرسلتها قطر إلى كل الدول إلى “محاولات قسرية لعزلة اقتصادية” ويوضح كيف أنها تعرقل حقوق قطر في تجارة السلع وتجارة الخدمات وحقوق الملكية الفكرية.

وتصاعدت الأزمة الخليجية في 5 يونيو/حزيران الماضي، حين قطعت السعودية والإمارات والبحرين إضافة إلى مصر علاقاتها مع قطر، وفرضت الثلاث الأولى عليها حصاراً برياً وجوياً، لاتهامها بـ”دعم الإرهاب”، وهو ما نفته الأخيرة، ومن ثم أعلنت دول المقاطعة في 23 يونيو/حزيران قائمة من 13 مطلباً اشترطت على الدوحة تنفيذها لإعادة العلاقات معها.

وشدّدت الدوحة على أنها تواجه حملة “افتراءات” و”أكاذيب” تهدف إلى فرض “الوصاية” على قرارها الوطني.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة