وزير خارجية بريطانيا يدعو السعودية وحلفاءها لإنهاء حصار قطر

2017-07-09T01:20:03+03:00
2017-07-09T01:29:35+03:00
عربي ودولي
فريق التحرير9 يوليو 2017آخر تحديث : منذ 3 سنوات
qatar - حرية برس Horrya press

الكويت – حرية برس:

طالب وزير الخارجية البريطاني بوريس جونسون السعودية وحلفاءها بإنهاء حصارها على قطر خلال زيارته إلى الكويت السبت. وشدد جونسون على أهمية وقف التصعيد وتحقيق تقدم نحو معالجة تمويل الإرهاب في المنطقة.

وقال جونسون خلال لقائه نظيره الكويتي الشيخ صباح خالد الصباح نهار السبت، ضمن الجولة التي يقوم بها لمحاولة حل الأزمة الخليجية إنه “من غير المحتمل بشكل كبير” أن تتحول المواجهة الحالية إلى مواجهة عسكرية.، معربا عن دعمه لدور الكويت كوسيط في الأزمة.

ولاحقاً استقبل أمير قطر، الشيخ تميم بن حمد آل ثاني، مساء اليوم السبت، وزير الخارجية البريطاني، بوريس جونسون، وجرى خلال اللقاء، مناقشة آخر التطورات المتعلقة بالأزمة الخليجية، وتداعياتها على الاستقرار الإقليمي والدولي.

وأفادت وكالة الأنباء القطرية الرسمية أن الوزير البريطاني التقى أيضاً وزير الخارجية القطري، محمد بن عبد الرحمن آل ثاني، واستعرضا خلال الاجتماع مستجدات الحصار المفروض على دولة قطر.

ومن جهته حذر السفير القطري لدى إسبانيا، محمد بن جهام الكواري، من أن تؤدي الأزمة الحالية في المنطقة إلى “عسكرة منطقة الخليج”، مؤكدا أنه إذا حصل ذلك “سيكون لها نتائج خطيرة على كافة دول الخليج والعالم”.

وطالب الكواري في محاضرة له بالمعهد الملكي للدراسات الدولية والاستراتيجية في مدريد، المجتمع الدولي “باتخاذ موقف حازم ضد العسكرة ومنع الدول التي افتعلت الأزمة من الاستمرار في سياستها الحالية”.

وحذر من أن “ما يجري لدولة قطر حاليا يمكن أن يتكرر مع إحدى دول الخليج مستقبلا”.

وكانت السعودية والإمارات والبحرين ومصر أعلنت في الخامس من حزيران/يونيو قطع علاقاتها  مع قطر وفرضت عليها عقوبات اقتصادية، متهمة الدوحة بدعم مجموعات “إرهابية” وتفضيل التقارب مع إيران على حساب علاقاتها الخليجية، لكن الدوحة التي تضم أكبر قاعدة جوية أمريكية في الشرق الأوسط، نفت الاتهامات بدعم الإرهاب وأبدت استعدادها للحوار ضمن شروط تضمن سيادتها.

وفي 22 حزيران/يونيو، تقدمت الدول الأربع بـ13 مطلبا لإعادة العلاقات مع قطر، بينها غلق القاعدة العسكرية التركية في قطر وتخفيض العلاقات مع إيران وإغلاق قناة “الجزيرة”، ورفضت قطر رسميا المطالب الـ13 معتبرة أنها تمس بسيادتها واستقلال قرارها.

وتقود الكويت وساطة لحل الأزمة التي تشكل أخطر ما واجهه مجلس التعاون الخليجي من تحديات منذ تأسيسه في العام 1981.

ومن المقرر أن يصل وزير الخارجية الأمريكي ريكس تيلرسون إلى الكويت الاثنين لمحاولة إيجاد حل للأزمة.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة