دي ميستورا يلتقي لافروف في موسكو تمهيداً لاستئناف مفاوضات السلام السورية

صحافة
فريق التحرير5 أبريل 2016آخر تحديث : منذ 4 سنوات
Russian Foreign Minister Sergei Lavrov (R) meets with U.N. Special Envoy Staffan de Mistura, the mediator of Syrian peace talks, in Moscow, Russia, April 5, 2016. REUTERS/Sergei Karpukhin

التقى المبعوث الأممي الخاص إلى سورية ستيفان دي ميستورا وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف في موسكو اليوم (الثلثاء)، في إطار مساعيه لتمهيد الطريق لاستئناف مفاوضات السلام المتوقع الأسبوع المقبل.

وتأتي الزيارة في وقت ترجح الأمم المتحدة أن تستأنف المفاوضات في جنيف في 11 نيسان (أبريل) الجاري، إلا أن مفاوضي النظام السوري سيصلون بعد ذلك بأيام عدة بعد انتهاء الانتخابات البرلمانية في سورية.

وقال دي ميستورا: «أعتزم التوجه إلى مدن أخرى من بينها طهران ودمشق وأنقرة والرياض للتحضير بشكل أفضل، ولكن من المهم حقاً أن أبدأ هنا في موسكو»، وأضاف أن «موسكو أدت دوراً رئيساً في ما يمكن أن يعتبر زخماً حقيقياً في الحل السياسي».

وانتهت الجولة الأخيرة من المفاوضات في 24 آذار (مارس) الماضي، من دون تحقيق أي تقدم حقيقي باتجاه التوصل إلى حل سياسي للحرب المدمرة المستمرة منذ خمس سنوات في البلاد.

ولا تزال مسألة مصير الرئيي بشار الأسد العقبة الرئيسة في المفاوضات إذ تطالب المعارضة بتخليه عن السلطة قبل الموافقة على تشكيل حكومة انتقالية، في حين يقول النظام إن مستقبل الأسد غير قابل للنقاش.

وقال لافروف إن من المهم للغاية التأكد من أن أطراف المفاوضات «أكملت استعداداتها» قبل الجولة التالية من المفاوضات، مجدداً الدعوة إلى إجراء مفاوضات مباشرة بالسرعة الممكنة.

ويشرف دي ميستورا حتى الآن على مفاوضات غير مباشرة بين وفدي النظام والمعارضة.

المصدر: الحياة اللندنية

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة