مكاسب النفط تتواصل في ظل مؤشرات زيادة الطلب

اقتصاد
فريق التحرير1 يوليو 2017آخر تحديث : منذ 3 سنوات
oil - حرية برس Horrya press

قفز النفط للجلسة السابعة على التوالي مع انخفاض عدد منصات الحفر الأميركية في الوقت الذي أشارت فيه بيانات إلى زيادة الطلب الصيني لكن أسعار الخام اختتمت النصف الأول من العام على أكبر تراجع لهذه الفترة منذ عام 1998.

وبحسب شركة بيكر هيوز لخدمات الطاقة، فقد خفضت الشركات الأميركية عدد منصات الحفر النفطية للمرة الأولى منذ يناير بعد أن زاد عددها على مدار 23 أسبوعا.

وفي وقت سابق، أظهرت بيانات صينية أن المصانع حققت نموا بأسرع وتيرة في 3 أشهر. وقال روب هاورث، كبير خبراء استراتيجيات الاستثمار لدى يو.إس بنك ويلث مانيدجمنت، إن البيانات الصينية “تعطي الأمل بالتأكيد في أن الطلب ينمو عالميا”.

وجرت تسوية العقود الآجلة للخام الأميركي على ارتفاع بلغ 1.11 دولار أو نحو 2.5% إلى 46.04 دولار للبرميل. وارتفع خام القياس العالمي مزيج برنت 50 سنتا في تسوية العقود الآجلة إلى 47.92 دولار للبرميل.

واختتم الخامان القياسيان النصف الأول من عام 2017 على انخفاض تجاوز 14% منذ 30 ديسمبر 2016، وهو أكبر هبوط منذ أن نزلا 19 % في النصف الأول من عام 1998.

وكانت أسعار النفط تزيد بشكل عام في النصف الأول من معظم السنوات. وهبط الدولار مما جعل النفط الخام المقوم به أقل ثمنا للمستثمرين مستخدمي العملات الأخرى.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة