مجلس دارة عزة يدين اعتداءات “قسد” ويحمل داعميها المسؤولية

فريق التحرير14 يونيو 2017آخر تحديث : منذ 3 سنوات
aleppo Daret ezza 2 - حرية برس Horrya press
قصف سابق على مدينة دارة عزة في ريف حلب – المصدر مكتب دارة عزة الإعلامي‏ – أرشيف

رفض المجلس المحلي لمدينة دارة عزة بريف حلب الغربي، الأعمال الإرهابية والتجاوزات التي تمارسها ميليشيا الوحدات الكردية بحق أهالي المدينة، مطالباً القوى الدولية بالتدخل لوقف تلك الاعتداءات المتكررة.

وقال المجلس في بيان رسمي، إنه بتاريخ 2017/06/12 قامت مجموعات تابعة لحزب PKK بمهاجمة أطراف مدينة دارة عزة ليلاً، في الوقت الذي كان فيه مكتب العلاقات العالمة التابع للحزب الكردي يجري اتصالات مع المجلس المحلي لحل عدد من القضايا العالقة.

وأشار المجلس في بيانه القضايا العالقة والتي تتعلق بموضوع قطع المياه من قبل الوحدات عن مدينة دارة عزة والاستيلاء على التجهيزات التابعة لها واستخدامها لتأمين دخل خاص لهم، وموضوع التركس التابع لدائرة النظافة بالمجلس المحلي، والذي قامت الوحدات الكردية سابقاً بالاستيلاء عليه أثناء قيامه بأعمال تعزيل مكتبة القمامة الرئيسي والوحيد للمدينة والموجود ضمن أراضي مدينة دارة عزة قرب مناطق كردية، بالرغم من وجود تنسيق مسبق. وأضاف حول موضوع استيلاء الحزب على الأراضي الخاصة التابعة لأهالي مدينة دارة عزة ومنعهم من الوصول إليها، و الإجراءات التعسفية التي تقوم بها نقاط تفتيش الحزب بحق العابرين وتفتيش أجهزتهم المحمولة الخاصة والتوقيف العشوائي والكيفي، واستغلال هذا التوقيف لتحقيق مكاسب مادية، والإخفاء القسري لبعض السيارات مع أصحابها، وموضوع قيام مجموعة من الوحدات الكردية خلال الشهرين الماضيين بالهجوم على النقطة الشرطية المسؤولة عن حماية وتنظيم الطريق الموصل لمناطق الحزب.

ونوه البيان إلى أن تواجد نقاط حراسة على أطراف مدينة دارة عزة المتاخمة للحدود الكردية هو لحماية المدينة بعد قيام الحزب الكردي بإدخال قوات معادية لمناطقهم مما يشكل تهديدا أمنياً للمدينة.

ودعا المجلس الدول الصديقة للشعب السوري إثارة هذه المواضيع بالمحافل الدولية وتزويده بما يلزم للتصدي لهذه الأعمال الإرهابية التي يقوم بها هذا الحزب والذي استغل الشعب الكردي لزجه في حروب وخلافات مع الشعب السوري والذي نحن جزء منه، منوهاً إلى اعتبار الأكراد مكونا أساسياً من مكونات الشعب السوري.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة