ماتيس: ضرب قوات موالية للأسد «دفاع عن النفس»

فريق التحرير14 يونيو 2017آخر تحديث : منذ 3 سنوات
72F75DF4 82C9 4D4A 8E20 9C0191334D48 cx0 cy3 cw0 w1023 r1 s - حرية برس Horrya press

قال وزير الدفاع الأميركي جيم ماتيس اليوم الثلاثاء، إن الضربات التي وقعت في الأسابيع القليلة الماضية ضد قوات موالية لنظام الأسد كانت «دفاعاً عن النفس»، وإن الولايات المتحدة ستتخذ كل الإجراءات اللازمة لحماية قواتها في سورية.

وأسقطت الولايات المتحدة الأسبوع الماضي طائرة من دون طيار تابعة لقوات موالية للأسد، بعدما أطلقت النار صوب قوات التحالف الذي تقوده الولايات المتحدة من دون أن تسبب إصابات.

وفي اليوم نفسه، ضربت الولايات المتحدة شاحنتين تابعتين لقوات موالية لنظام الأسد قرب بلدة التنف الجنوبية. وقالت روسيا السبت الماضي، إنها «أبلغت الولايات المتحدة أن من غير المقبول أن تضرب واشنطن قوات موالية للحكومة في سورية».

وفي سياق منفصل، قال رئيس هيئة الأركان الأميركية المشتركة جوزيف دانفورد اليوم، إن «الخلاف بين قطر ودول عربية أخرى، لا يؤثر على العمليات العسكرية الأميركية»

وأضاف أمام لجنة القوات المسلحة في مجلس الشيوخ «نتابع ذلك عن كثب، لكننا نحصل على تعاون جيد من جميع الأطراف للتأكد من أن بمقدورنا مواصلة التنقل بحرية من وإلى قطر».

  • رويترز
رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة