روسيا تتهم “قسد” بالاتفاق مع “داعش” على الانسحاب من الرقة دون قتال

فريق التحرير10 يونيو 2017آخر تحديث : منذ 3 سنوات
russia - حرية برس Horrya press
سيرغي سوروفيكين، قائد مجموعة القوات الروسية في سوريا

قال قائد القوات الروسية في سوريا سيرغي سوروفيكين، اليوم الجمعة، إن “قوات سوريا الديمقراطية” التي تهيمن عليها المليشيات الكردية اتفقت مع قيادات تنظيم الدولة الإسلامية “داعش” على انسحاب الأخير من مدينة الرقة دون اشتباكات بالتواطؤ مع التحالف الدولي الذي تقوده الولايات المتحدة.

وأشار “سوروفيكين”، في مؤتمر صحفي عقده في العاصمة موسكو، إلى أن بعض وسائل الإعلام تداولت أنباءً عن وجود اشتباكات عنيفة في المنطقة بهدف تضليل الرأي العام العالمي.

وأشار “سوروفيكين” إلى أنه وفقا للاتفاق بين الطرفين فإن عناصر “داعش” انتقلوا من المناطق التي كانوا يسيطرون عليها إلى مناطق أخرى.

وتابع سوروفيكين: “وفقا لبيانات موثوقة فإن عناصر داعش قاموا بالاتفاق مع قوات سوريا الديمقراطية التي تشكل المليشيات الكردية العامود الفقري لها، مطلع يونيو (حزيران) الجاري، وانتقل بموجبها عناصر التنظيم من منطقتي التاديا، والحمام اللتين تبعدان 19 كيلو مترا عن مركز المحافظة، نحو تدمر”.

وأمس الأول الأربعاء، أعلن التحالف الدولي لمكافحة “داعش”، أن ما تسمى بـ”قوات سوريا الديمقراطية” و”التحالف العربي السوري” المنضوي تحت لوائها بدأتا، عملية السيطرة على مدينة الرقة شمالي سوريا من “داعش”.

ومن جهته لفت الفريق سيرغي رودسكوي، رئيس مديرية العمليات في هيئة الأركان للجيش الروسي إلى أن تعزيز تنظيم “داعش” الإرهابي لمواقعه في محيط تدمر ودير الزور بسوريا يرتبط بعمليات التحالف الدولي بقيادة واشنطن.

  • وكالات
رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة