مجموعة السبع: الأسد لا يمكن أن يكون جزءاً من مستقبل سوريا

فريق التحرير11 أبريل 2017آخر تحديث : منذ 4 سنوات
 الأسد مقابلة  - حرية برس Horrya press

أعلن وزير الخارجية الامريكي ريكس تيلرسون الثلاثاء، أن الولايات المتحدة لا ترى مكاناً للرئيس السوري بشار الأسد في أي حل للقضية السورية.

وأكد تيلرسون أن أولوية الولايات المتحدة في سوريا والعراق لا تزال هزيمة “داعش”، مضيفاً: “مع تغير الاحداث، فإن الولايات المتحدة ستواصل تقييم خياراتها الاستراتيجية وفرص وقف تصعيد العنف في مختلف أنحاء سوريا”.

من جهته أعلن وزير الخارجية الفرنسي، جان مارك آيرولت، أن دول مجموعة السبع متفقة على أن بشار الأسد لا يمكن أن يكون جزءاً من مستقبل سوريا.

وأضاف آيرولت أنه “من المهم أن يكون هناك وقف لإطلاق النار في سوريا يشرف عليه المجتمع الدولي كخطوة أولى”.

وأعرب وزير الخارجية البريطاني، بوريس جونسون، عن أمله بأن يفضي الاجتماع إلى “رسالة واضحة ومنسقة” يحملها تيلرسون إلى روسيا.

والمطلوب في رأيه ممارسة ضغط على موسكو لتكف عن دعم الرئيس السوري، الذي بات “الآن ساماً بكل معنى الكلمة”.

وبدأ وزراء خارجية مجموعة السبع المجتمعين منذ الاثنين في توسكانا بإيطاليا، بدأوا الثلاثاء مداولاتهم بعقد لقاء موسع حول سوريا بمشاركة الإمارات العربية المتحدة والسعودية والأردن وقطر وتركيا.

وحذرت الولايات المتحدة الاثنين الرئيس السوري من أي هجمات كيمياوية جديدة، مؤكدة أنها دمرت 20 بالمئة من الطيران السوري في الضربة الصاروخية الأسبوع الماضي.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة