مقتل شخصين وإصابة آخرين في هجوم على البرلمان البريطاني

فريق التحرير22 مارس 2017آخر تحديث : منذ 4 سنوات
be5232ac 617a 485c bd3a c870afa8bbae - حرية برس Horrya press
المهاجم صدم سيارته بالسياج الحديدي لمقر البرلمان قبل أن يترجل منها -وفق شهود- ليهاجم الشرطي (الجزيرة)

أطلقت الشرطة البريطانية النار على مهاجم أمام مبنى البرلمان البريطاني في لندن، يوم الأربعاء، بعد أن تعرض شرطي للطعن، بالتزامن مع إطلاق نار وعملية دهس أسفرا عن مقتل شخص آخر وإصابة أكثر من عشرة أشخاص.

وأغلق مبنى البرلمان الواقع في قلب العاصمة البريطانية وطلب من النواب والموظفين بالبقاء في الداخل.

وأعلنت مصادر الشرطة البريطانية، أنها ستتعامل مع الهجوم على البرلمان البريطاني على أنه إرهابي، ما لم تحصل على معلومات تشير إلى عكس ذلك، وسط معلومات أولية تشير إلى أن الاعتداء، الذي شمل عمليات إطلاق نار ودهس وطعن، أسفر عن سقوط قتيلين وعدد غير معروف من الإصابات حتى اللحظة.

وأعلن رئيس مجلس العموم البريطاني ديفيد ليدنغتون المسؤول عن ترتيب أعمال الحكومة، أمام النواب “ما أستطيع قوله للمجلس هو أن حادثاً خطيراً قد وقع”. وأضاف “يبدو أن ضابطا للشرطة تعرض للطعن وأن المهاجم أصيب بنيران الشرطة”.

وأضاف “هناك تقارير أيضاً عن وقوع المزيد من أعمال العنف في محيط قصر وستمنستر” مقر البرلمان.

* وكالات

كلمات دليلية
رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة