الأمم المتحدة ترفض حماية ميناء في اليمن

2017-03-21T23:56:31+02:00
2017-03-22T00:08:15+02:00
عربي ودولي
فريق التحرير21 مارس 2017آخر تحديث : منذ 4 سنوات
 حق الأمم المتحدة - حرية برس Horrya press

رفضت الأمم المتحدة اليوم الثلاثاء، الإشراف على ميناء الحديدة في اليمن وحمايته، مبررة موقفها بأن الحماية من التزامات الأطراف الداخلة في الصراع.

وجاء ذلك رداً على طلب تقدم به التحالف العربي الذي تقوده السعودية ضد الحوثيين، لوضع ميناء الحديدة تحت إشراف أممي.

وقال المتحدث باسم الأمم المتحدة فرحان حق “أطراف الصراع عليها مسؤولية واضحة بحماية البنية التحتية المدنية وحماية المدنيين بالأساس. هذه التزامات لا يمكن أن تنقلها إلى غيرها.”

وأضاف أن “المجتمع الإنساني يرسل مساعدات إلى اليمن على أساس احتياجاته حصرا وليس لاعتبارات سياسية، وسيواصل القيام بذلك”.

وكان التحالف العربي قد أصدر بياناً الأحد الماضي طالب به بالإشراف الأممي على الميناء، مشيراً إلى أن ذلك أن “سيسهل تدفق الإمدادات الإنسانية إلى الشعب اليمني، وينهي في الوقت نفسه استخدام الميناء لتهريب الأسلحة والبشر”.

يُذكر أن الطلب جاء عقب مقتل 42 لاجئاً صومالياً، بينهم نساء وأطفال، في قصف استهدف مركبهم قبالة ميناء الحديدة، يوم الجمعة الماضي، حيث نفى التحالف العربي مسؤوليته عن الهجوم.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة