برلين تتهم أردوغان بانتهاك القانون الألماني.. والأخير يواصل التصعيد

2017-03-21T16:41:06+02:00
2017-03-21T16:42:13+02:00
عربي ودولي
فريق التحرير21 مارس 2017آخر تحديث : منذ 4 سنوات
image 904052 galleryV9 dmjs  - حرية برس Horrya press

اتهم وزير الخارجية الألماني سيجمار جابرييل، يوم الثلاثاء، الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، بانتهاك القانون الألماني من خلال اتهاماته لألمانيا بإتباع “ممارسات النازية”، ليكون جابرييل بذلك أول عضو من الحكومة الاتحادية الألمانية يصدر مثل هذه الاتهامات.

وأشار جابرييل إلى البند “90 أ” من قانون العقوبات الجنائية، الذي يتم بموجبه فرض عقوبة عند سب جمهورية ألمانيا الاتحادية أو دستورها أو ازدرائهما”.

وفي الوقت ذاته أشار جابرييل إلى مذكرة شفهية صادرة من وزارة الخارجية الألمانية وموجهة للسفير التركي الأسبوع الماضي، يتعين بموجبها على الساسة الأتراك الامتثال للقانون الألماني، إذا أرادوا الظهور في ألمانيا. وفق وكالة الأنباء الألمانية.

في المقابل أكد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان الثلاثاء، أن تركيا لا تخشى التهديدات المتعلقة بعرقلة سعيها للانضمام للاتحاد الأوروبي، وأعاد وصم الاتحاد بـ”الفاشية”.

وأشار أردوغان في حديثه إلى مفاوضات الانضمام إلى الاتحاد واتفاق إعادة القبول الذي تقوم تركيا بموجبه باستعادة المهاجرين الطامحين في الوصول إلى الدول الأوروبية بصورة غير مشروعة.

وقال في أنقرة :”لا يمكنهم تهديدنا بأي من الأمرين بعد الآن. انتهى الأمر الآن “. وتجدر الإشارة إلى أن تركيا مرشحة لعضوية الاتحاد، رغم أن مسؤولين في أوروبا يعربون بصورة متزايدة عن قلقهم إزاء فرصها.

وفي السياق، أعلنت منظمة مؤيدة للرئيس التركي الثلاثاء، أن أنقرة قررت إلغاء كل التجمعات في ألمانيا قبل الاستفتاء المرتقب في تركيا في 16 نيسان/ أبريل حول توسيع صلاحيات رجب طيب اردوغان.

وقالت ناطقة باسم خلية التنسيق في الخارج التابعة لحزب العدالة والتنمية الحاكم في تركيا “تم الغاء كل الفعاليات المرتقبة لاحقاً” موضحة ان هذا القرار “اتخذ في انقرة” بعد اسابيع من التوتر بين المانيا وتركيا بسبب هذه التجمعات.

  • وكالات
رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة