ميسي ورونالدو يتضامنان مع أطفال سوريا في ذكرى الثورة

2017-03-15T23:33:44+02:00
2017-03-15T23:47:03+02:00
رياضة
فريق التحرير15 مارس 2017آخر تحديث : منذ 4 سنوات
17361876 10155202934037164 8504921501134875964 n - حرية برس Horrya press

حرية برس

عبّر كل من الأرجنتيني ليونيل ميسي نجم برشلونة، ونجم منتخب البرتغال ونادي ريال مدريد كريستيانو رونالدو، عن تضامنهما مع أطفال سوريا في مأساتهم، وذلك بمناسبة مرور ستة أعوام على انطلاق الثورة السورية، والتي تسبب فيها نظام الأسد بقتل عشرات الآلاف من الأطفال السوريين وتشريد الملايين منهم.

ونشر ميسي عبر صفحته على موقع التواصل الاجتماعي فيس بوك صورة لطفلٍ سوري وركام البيوت المهدومة حوله في إحدى المناطق السورية المنكوبة.

وقال ليونيل: ”يوم من الحرب فقط هو شيء كثير، تعرض أطفال سوريا لأنواع من العنف والقسوة خلال الست سنوات الماضية… كأب وسفير لليونيسيف، أشعر بالحزن الشديد، أضف صوتك إلينا لوقف الحرب في سوريا.”

من جهته نشر كريستيانو رونالدو عبر صفحته على فيس بوك صورة برفقة طفله “جونيور” وبيديهما صورة للطفل السوري عمر؛ متمنياً أن يحقق حلمه ذات يوم بأن يصبح حلّاقاً، وذلك في إشارة على تضامنه مع الأطفال السوريين.

وقالت منظمة “يونيسيف” في تقرير صادر عنها بمناسبة مرور ستة أعوام على انطلاق الثورة السورية،  إنها وثقت استشهاد 652 طفلا العام الماضي بزيادة بنسبة 20 في المئة عن عام 2015. لكن جيرت كابيلاري المدير الإقليمي ليونيسيف في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا قال إن ذلك لا يمثل إلا نسبة ضئيلة من عدد الوفيات الحقيقي.

وأضافت: “في عام 2016 كان طفل يموت أو يصاب بجروح خطيرة كل ست ساعات في سوريا… أرقام مروعة. لكن هذه هي فقط الأرقام التي تمكنّا من التحقق منها ونفترض أن عدد الضحايا من الأطفال أعلى بكثير في الواقع″.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة