الحصار في الحولة يفرض على الأهالي تربية المواشي والدواجن

فريق التحرير14 مارس 2017آخر تحديث : منذ 4 سنوات
17311394 183372815500588 609037416 o - حرية برس Horrya press

سعد الحمصي – حرية برس

مع الحصار المفروض من قوات النظام على ريف حمص الشمالي لجأ أغلب سكان مدينة الحولة إلى تفعيل مشاريع لتربية المواشي والدواجن، وأخرى زراعية تؤمن لهم احتياجاتهم اللازمة من اللحوم والخضار في ظل استمرار حصار قوات النظام والمليشيات المساندة له على المنطقة.

ما شجع الأهالي على شراء عدد من الغنم والدجاج بهدف توفير احتياجاتهم بالدرجة الأولى، والمساهمة في تأمين اكتفاءهم الذاتي في المدينة

وتحدث لنا أبو محمد من سكان الحولة أنه وبسبب الحرب والحصار الذي تقوم به قوات النظام وقلة العمل لتأمين مدخول لعائلته لجأ لتربية الدجاج البلدي لتوفير إحتياجات عائلته من البيض واللحم

وذكر أن الأولوية بالنسبة له، عدم تكرار تجربة الجوع بسبب الحصار والتي تعرض لها أهلنا في الغوطة وجنوب دمشق ومضايا وغيرها.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة