الثوار يكبّدون الأسد ومليشياته خسائر كبيرة غرب حلب

فريق التحرير3 مارس 2017آخر تحديث : منذ 4 سنوات
 في حلب  - حرية برس Horrya press

حرية برس

تمكنت فصائل الثوار العسكرية، يوم الجمعة، من التصدي لمحاولات تقدم لقوات الأسد ومليشياته على محاور عدة، غرب مدينة حلب.

وقال مراسل “حرية برس” أن قوات الأسد مدعومة بمليشيات أجنبية، حاولت التقدم على محاور جمعية الزهراء والمنصورة والراشدين وجبل معارة والبحوث العلمية وشويحنة، تحت غطاء مدفعي وجوي مكثف، لكن الثوار استطاعوا الصمود والتصدي لتلك الهجمات.

وأضاف مراسلنا أن الثوار تمكنوا من تكبيد القوات المهاجمة خسائر بشرية ومادية فادحة، حيث بلغ عدد قتلى الأخيرة نحو ثلاثين عنصراً، كما تحدث ناشطون عن مقتل ضابط من الحرس الثوري الإيراني في المعارك، وأسر عنصر وجرح آخرين، بالإضافة لتدمير دبابة بعد استهدافها بصاروخ موجه على جبهة جمعية الزهراء وإعطاب أخرى.

وتزامنت الاشتباكات مع غارات جوية عنيفة شنتها طائرات العدوان الروسي على خطوط القتال في جمعية الزهراء والبحوث العلمية والراشدين، في حين استهدف الثوار معاقل قوات الأسد داخل الأكاديمية العسكرية في حلب بصواريخ “غراد”.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة