موسكو: السفارة الروسية في دمشق تم استهدافها مجدداً

فريق التحرير29 ديسمبر 2016آخر تحديث : منذ 4 سنوات
57ff3a50c4618852068b459f  - حرية برس Horrya press

حرية برس ـ دمشق:

قالت مواقع موالية للنظام السوري، أن السفارة الروسية في العاصمة دمشق تعرضت مجددًا للاستهداف بقذائف الهاون صباح اليوم، الخميس 29 كانون الأول.

ونقلت وكالات أنباء  روسية عن وزارة الخارجية الروسية قولها, في بيان، إن “سفارتها في دمشق تعرضت مجدداً للقصف من قبل الإرهابيين في ضواحي دمشق”.

وأوضحت الوزارة ان “إحدى القذائف، التي لم تتفجر لحسن الحظ، سقطت في الفناء الداخلي في مجمع المباني الإدارية للبعثة الدبلوماسية، وقد شارك خبراء المتفجرات في تحييد القذائف التي لم تتفجر”.

وأضافت: “نود التذكير بأن السفارة وموظفيها لايزالون يواجهون تهديداً حقيقياً من جانب الجماعات الإرهابية المسيطرة على الضواحي القريبة من دمشق، وهذا يؤكد الحاجة الملحة للقضاء العاجل على هذه البؤر الإرهابية”.

وقالت الوزارة: “ننظر إلى هذا الاستفزاز الجديد من قبل المتطرفين الذين يعارضون التسوية السلمية في سوريا، كتأكيد على عزمهم الاستمرار في زرع الرعب والعنف، للحفاظ على جو من الخوف في صفوف المدنيين في العاصمة السورية، وذلك بتوجيه ضربات دنيئة من مخابئهم متسترين بـ “الدروع البشرية”.

يأتي هذا في حين لم تعلن أيّ من فصائل الثوار المتواجدة على أطراف العاصمة، مسؤوليتها عن عمليات إطلاق الصواريخ أو القذائف الصاروخية باتجاه السفارة الروسية.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة